الأحد 13 تموز , 2015

واشنطن تبحث نشر طائرات بدون طيار لمراقبة داعش ولندن تنوي المشاركة

قال مسؤول كبير في الإدارة الأمريكية إن واشنطن تجري مباحثات مع دول شمال إفريقيا من أجل إنشاء قاعدة لطائرات بلا طيار لمراقبة "داعش" في ليبيا.

ونقلت صحيفة وول ستريت جورنال، الأحد 12 يوليو/تموز، عن المسؤول قوله إن مثل هذه القاعدة قرب معاقل التنظيم في ليبيا ستساعدنا "على سد النقص في قدرتنا على فهم ما يجري" في تلك المنطقة.

وذكرت أنه إلى الآن لم توافق أي دولة في شمال إفريقيا على استخدام إحدى قواعدها لهذا الغرض. بحسب رويترز.

ويرجح أن تكون القاعدة تحت سيطرة الدولة المضيفة مع حصول الولايات المتحدة على إذن بوضع طائرات بلا طيار فيها إلى جانب عدد محدود من العسكريين.

وحسب الصحيفة فإن طلعات الطائرات ستعطي للجيش ووكالات الاستخبارات الأمريكية معلومات مباشرة عن أنشطة التنظيم في ليبيا.

وقال مسؤولون عسكريون أمريكيون للصحيفة إن الطائرات التي ستنطلق من القاعدة المقترحة يمكن أيضا أن تستخدم في شن غارات جوية على أهداف تنظيم "داعش" في ليبيا وأن هذه القاعدة يمكن أن تكون نقطة انطلاق لعمليات خاصة ضد متشددين.

من جانبه، قال رئيس الوزراء البريطاني، ديفيد كاميرون: "نحن معنيون بتعزيز قواتنا الخاصة والطائرات بلا طيار في محاربة "داعش"... وأطلب من المؤسسة الدفاعية إعادة النظر في هذا الموضوع.

وتستخدم الولايات المتحدة، طائرات بدون طيار في عمليات عسكرية في باكستان وافغانستان واليمن، ودول اخرى لم يفصح عنها، وتوقع العديد من القتلى المدنيين غالباً.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات