الخميس 22 نيسان , 2016

لافروف: خروج المتطرفين من المفاوضات السورية يعني "معافاة" لها

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أن خروج متطرفين من الهيئة العليا للمفاوضات لوفد لمعارضة السورية المدعومة من السعودية يعني "معافاة" عملية المفاوضات.

وقال لافروف في مؤتمر صحفي في يريفان اليوم الجمعة، إن عددا من الأشخاص قد انشقوا عن الهيئة العليا للمفاوضات بسبب اعتراضهم على هيمنة المتطرفين، بمن فيهم قادة تنظيم "جيش الإسلام"، على الهيئة.

وأضاف ان تصرفات هذه التنظيم (جيش الإسلام) "تؤكد أكثر فأكثر سلامة موقفنا الداعي إلى إدراجه في قائمة المنظمات الإرهابية، إلا أننا قبلنا بحل وسط من أجل التوصل إلى مصالحة بأسرع ما يمكن وقررنا إعطائه فرصة في إطار اتفاقات مجموعة دعم سوريا بهذا الشأن".

وقال لافروف إن مسلحي "جيش الإسلام" وكذلك "أحرار الشام" يؤكدون في الواقع أنهم يشاطرون تلك المواقف المعادية للإنسانية التي يتبناها "داعش" و"جبهة النصرة". انتهى/خ07.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات