الثلاثاء 20 نيسان , 2016

العبادي يتصل بعدد من زعماء الدول المجاورة

العبادي يؤكد في اتصال هاتفي مع رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية على عمق العلاقات بين البلدين والعمل على تعزيزها في جميع المجالات

اكد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي خلال اتصال هاتفي مع رئيس الجمهورية الايرانية حسن روحاني على عمق العلاقات بين البلدين والعمل على تعزيزها في جميع المجالات. بحسب بيان مكتبه الاعلامي الوارد لوكالة النبأ الخبرية.

وقال البيان "جرى خلال الاتصال مناقشة مجمل الاوضاع في العراق والمنطقة والحرب على عصابات داعش الارهابية والانتصارات المتحققة".

واشار العبادي الى ان العراق "حريص جدا على ادامة العلاقات مع جميع دول العالم على اساس الاحترام المتبادل ومصالح شعبه ونعمل من اجل تحرير جميع المناطق واعادة الامن والاستقرار لان عصابات داعش خطر يهدد المنطقة والعالم".

بدوره اكد روحاني دعم بلاده للعراق حكومة وشعبا في حربه ضد الارهاب وان مواجهة الارهاب واجب يقع على جميع الدول. بحسب البيان.

واشار الى اهمية تعزيز العلاقات الاقتصادية والتجارية والمزيد من التعاون بين البلدين.

من جهة اخرى بحث رئيس مجلس الوزراء في اتصال هاتفي مع امير دولة الكويت الشيخ صباح الاحمد الجابر الصباح الحرب على عصابات داعش الارهابية وتعزيز العلاقات بين البلدين.

واكد العبادي ان "قواتنا تحقق الانتصارات المتتالية وتحرر الاراضي وتتقدم نحو تحرير كل ارض العراق، مشيرا الى اهمية ان تتظافر الجهود في المنطقة لدحض الفكر الارهابي الداعشي لخطورته على شعوبنا والعالم".

بدوره جدد و الامير الصباح تأكيده على "دعم الكويت حكومة وشعبا للعراق في حربه ضد الارهاب وان يعود الامن والاستقرار له".

وناقش العبادي خلال اتصال هاتفي اليوم مع امير دولة قطر تميم بن حمد ال ثاني العلاقات بين البلدين والحرب على داعش.

وجرى خلال الاتصال بحث اهمية توحيد جهود جميع دول المنطقة لمحاربة الارهاب وبالأخص بعد الانتصارات التي حققتها القوات العراقية على عصابات داعش.

واكد العبادي ان "العراق خطى خطوات كبيرة في تحرير اراضيه وبدأ بإعادة الاستقرار للمناطق واعادة النازحين وتوفير الخدمات الاساسية لهم مشيرا الى ان العراق في طريقه للاستقرار ويسعى لعلاقات متوازنة مع جميع الدول تقوم على اساس الاحترام المتبادل".

بدوره اشاد الشيخ تميم بالانتصارات المتحققة على داعش وان قيادة وحكمة الدكتور العبادي ستقود العراق الى الانتصار على الارهاب واستقراره. بحسب بيان المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء.

واكد رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي حرص العراق على اقامة افضل العلاقات المبنية على الاحترام المتبادل ومصلحة الشعوب مع جميع الدول ومنها الامارات.

جاء ذلك خلال الاتصال الهاتفي الذي جرى اليوم الاربعاء مع ولي عهد ابو ظبي نائب القائد العام للقوات المسلحة الاماراتية محمد بن زايد.

واشار العبادي الى "التطور الكبير الذي تشهده القوات العراقية وتحقيقها الانتصارات على داعش الارهابية التي تهدد جميع دول المنطقة والعالم".

بدوره اعرب محمد بن زايد عن دعم الامارات لجهود العراق في حربه ضد الارهاب مباركا للانتصارات المتحققة على داعش واهمية استمرارها ودعمها.

وبحث العبادي مع ملك الاردن الملك عبد الله بن الحسين تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين والحرب على عصابات داعش الارهابية وأثرها على المنطقة.

جاء ذلك خلال الاتصال الهاتفي اليوم الاربعاء، حيث ابدى الملك عبد الله استعداد الاردن للتعاون الكامل مع العراق في مجال محاربة عصابات داعش الارهابية وبالأخص على الحدود بين البلدين مباركا الانتصارات المتحققة للقوات العراقية في العديد من المناطق.

بدوره اكد العبادي ان "قواتنا تحقق الانتصارات وتهزم الدواعش وتم تحرير مدينة هيت مؤخرا ونسعى لتأمين الطريق الدولي بين بغداد والاردن ووضعنا العسكري في تقدم وابتدأنا بالفعل تنفيذ خطط تحرير الموصل والتي نأمل انجازها هذا العام".

ودعا الى مزيد من التعاون وبالأخص ونحن نقترب من تحرير الانبار بالكامل من خلال ضبط الحدود بين البلدين.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات