الجمعة 11 تموز , 2015

زلة لسان "أوباما" عن "داعش" تحرج البيت الابيض

تسببت زلة لسان للرئيس الامريكي باراك أوباما عن تنظيم داعش في حرج للبيت الابيض، حيث قال أوباما في مؤتمر صحفي في البيت الابيض "نحن ندرب قوات تنظيم داعش" قاصدا "القوات العراقية".

ولم "يدرك أوباما الخطأ الذي وقع فيه وأكمل خطابه بصورة عادية وهو ما دفع البيت الأبيض الى تصحيح الخطأ الغير مقصود الوارد في الكلمة ووضع كلمة القوات العراقية بدلا من تنظيم داعش وذلك في الكلمة المكتوبة التي بثها البيت الابيض في موقعه على الانترنت".

وقال أوباما في كلمته حول الجهود المبذولة ضد تنظيم داعش "مع الخطوات الإضافية التي أمرت بها في الشهر الماضي، فإننا نسرع من تدريب قوات داعش بما في ذلك المتطوعون في محافظة الأنبار"ـ

فيما صحّح الموقع الرسمي للبيت الأبيض بيان أوباما المنشور على الانترنت، مؤكدا أن أوباما كان يقصد تدريب القوات "العراقية" وليس داعش الارهابي.

يذكر أن "هذه هي المرة الأولى، التي يصحح فيها البيت الأبيض كلمة لأوباما، خاصة أن الرئيس الأمريكي لم ينتبه أو يتدارك خطأه بل أكمل حديثه بشكل طبيعي".

ودائما ما يخرج أوباما عن الصورة النمطية لرؤساء البيت الابيض ويبادر الى حركات تثير الكثير من التعليقات.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات