الثلاثاء 13 نيسان , 2016

اكثر من 2000 منزل متجاوز في بعقوبة تشكل بعضها مصدر قلق امني

اكدت قائممقامية قضاء بعقوبة في محافظة ديالى، الاربعاء، وجود اكثر من 2000 منزل سكني متجاوز تشكل خمس عشوائية منتشرة في بعقوبة ومحيطها، مشيرة الى ان بعضها يشكل مصدر قلق امني.

وقال قائمقام قضاء بعقوبة عبدالله الحيالي في حديث صحفي، ان "بعقوبة تحوي خمس عشوائيات سكنية تضم اكثر من الفي منزل سكني جرى بناءها بشكل مخالف للقانون لانها بينت على ارض متجاوز عليها منذ سنوات عدة".

واضاف الحيالي ان "بعض العشوائيات باتت مصدر قلق امني نتجية وجود استغلال لها من قبل المطلوبين الذين يحاولون الاختباء بها للهروب من قبضة العدالة ناهيك عن تاثيرها السلبي على ملف الخدمات بسبب كثرة التجاوزات".

واكد قائممقام القضاء بعقوبة على" اهمية وضع حلول ناجعة لملف العشوائيات بشكل عام وفق اطار يسهم في اعطاء المزيد من الصلاحيات لمدراء الوحدات الادارية لمعالجة الظاهرة ومنع اتساعها والعمل على وضع خطط لتحويل تلك العشوائيات الى وحدات سكنية قانونية".

وبرزت العشوائيات السكنية في بعقوبة بشكل واضح بعد 2005، واغلبها سكانها من الفقراء والنازحين بسبب الاضطرابات الامنية.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات