الأحد 11 نيسان , 2016

إختتام دورة في الفنون القتالية للحشد الشعبي في كربلاء

بحضور الأمين العام للحركة الإسلامية - كتائب جند الإمام والناطق الرسمي بإسم هيئة الحشد الشعبي الحاج أحمد الأسدي أختتمت في كربلاء المقدسة دورة الشهيد القائد مظفر القريشي للفنون القتالية وإقامة إحتفال إستعراضي وتكريمي للمجاهدين المتخرّجين.

وقال مدير مكتب الحركة في المحافظة الشيخ الدكتور فراس المسلماوي لمراسل وكالة النبأ للأخبار "أقام مكتب الحركة الإسلامية - كتائب جند الإمام في المحافظة إحتفالاً إستعراضياً وتكريمياً بمناسبة تخرّج دورة في الفنون القتالية لمجموعة من متطوّعي الحشد الشعبي في الكتائب".

مضيفاً "إن هذه الدورة هي الأولى من حيث الأعداد والتدريب والمواصلة رُغم قلة الإمكانيات لكن الجهود الكبيرة للمدربين والمتطوّعين كانت حاضرة وبقوة في المعسكر التدريبي لأن الهدف الوحيد هو الدفاع عن الدين والوطن والمقدسات". مشيراً الى إن "إهتمام الأمين العام للحركة الأخ الأسدي بهذه الدورة وتفقّده الدائم للمعسكر جعل كادر المعسكر يُواصل الليل والنهار من أجل إنجاح الدورة".

من جانبه قال الأسدي "إن هذه الدورة صنعت أبطالاً نستطيع الإعتماد عليهم في جبهات القتال لأنهم من مدينة عُرفت بالتضحية والفداء ألا وهي مدينة أبا الأحرار الإمام الحسين (عليه السلام)".

مضيفاً "عندما أقمّنا هذا المعسكر أردّنا بذلك أن يكون تحت رعاية الإمام الحسين وأخيه العباس (عليهما السلام)، ونحن اليوم نُعلن من هنا إن هذا المعسكر ليس فقط لكتائب جند الإمام وإنّما لكل الفصائل المسلحة التي تقاتل الإرهاب الداعشي".

وشهد الإحتفال الذي حضره جمع غفير من المسؤولين وفصائل الحشد الشعبي ورجال الدين والمشايخ والمقاتلين المتطوعين توزيع شهادات التخرّج وكتب الشكر والتقدير على المشاركين من المتطوعين في المعسكر.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات