الجمعة 09 نيسان , 2016

انفجاران يهزان العاصمة الأفغانية بعد قليل من زيارة وزير الخارجية الأمريكي

هز انفجاران على الأقل المنطقة الدبلوماسية في العاصمة الأفغانية كابول اليوم السبت, بعد قليل من زيارة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري حيث عقد اجتماعات مع مسؤولين أفغان بينهم الرئيس أشرف عبد الغني.

وسمع أيضا دوي إطلاق نار لكن لم يتضح على الفور سبب الانفجارين اللذين أعقبا فترة من الهدوء النسبي في كابول.

وقال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري السبت، إن الاتفاق السياسي الذي أدى إلى تشكيل حكومة وحدة وطنية في أفغانستان في عام 2014 لم يحدد تاريخا معينا لانتهائه رغم افتراضات كبيرة بأنه سينتهي في سبتمبر أيلول.

وبمقتضى بنود اتفاق سبتمبر أيلول 2014 فإن من المتوقع تشكيل لويا جيركا (المجلس الأعلى للقبائل ) أو جمعية خاصة خلال عامين لتعديل الدستور. ولكن كيري قال إنه لا يوجد موعد محدد. وكان كيري أشرف على الاتفاق الذي أدى إلى تشكيل حكومة يقودها الآن الرئيس أشرف عبد الغني ومنافسه السابق عبد الله عبد الله الذي يتولى منصب الرئيس التنفيذي حاليا.

وقال كيري في مؤتمر صحفي مشترك مع عبد الغني في كابول "الاتفاق ذاته لا يتضمن بأي شكل من الأشكال موعدا محددا للانتهاء".

وفي إشارة إلى نقاش بشأن تغيير محتمل لخطط خفض عدد القوات الأمريكية في أفغانستان من 9800 إلى 5500 بنهاية العام قال كيري إن الرئيس الأمريكي باراك أوباما سيسترشد بآراء القادة الأمريكيين على الأرض.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات