الجمعة 09 نيسان , 2016

خطة أمنية جديدة في المثنى على خلفية خروقات ذي قار والبصرة

أعلنت قيادة شرطة المثنى، اليوم السبت، عن تنفيذ خطة أمنية جديدة تتماشى مع الخروقات الأمنية التي سجلت في محافظتي البصرة وذي قار خلال الأسبوع الماضي، مؤكدة في الوقت ذاته على عدم وجود أي خلايا نائمة في المحافظة تتبع للتنظيمات الإرهابية.

وقال قائد شرطة المثنى العميد سعران الاعاجيبي في حديث صحفي أن "هذه الخطة التي ستشترك بها جميع أقسام قيادة الشرطة تستند على تكثيف الجهد الاستخباراتي ومتابعة المشبوهين والعمل على تنفيذ أوامر القبض فضلاً عن تشديد إجراءات التفتيش في السيطرات الخارجية"، مشيرا إلى أن "الخطة الأمنية شملت أيضاً تكثيف الجهد الاستخباري في عموم مناطق البادية بالتنسيق مع قيادة قوات الحدود".

ولفت الاعاجيبي إلى أن "الأجهزة الأمنية لم يؤشر لديها طوال السنوات الماضية وجود اي حواضن للعناصر الإرهابية".

وكان تفجير إرهابي استهدف حافلتين للحشد الشعبي عند مطعم على طريق المرور السريع يوم الاثنين الماضي وراح ضحيته أربعة شهداء و21 جريحا، فيما شهد مركز محافظة البصرة في ذات اليوم تفجيرا انتحاريا بسيارة ملغمة قرب تقاطع الخورة أوقع 4 شهداء و14 جريحا.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات