الخميس 08 نيسان , 2016

ملك افريقي يحكم شعبه عبر "سكايب" من المانيا

من ورشة تصليح السيارات في ألمانيا، يحكم الملك سيفاس بانساه شعبه عبر تطبيق سكايب.

وعلى الرغم من أن ورشة تصليح السيارات تأخذ كل وقته، إلا أن الملك بانساه يسعى لإيجاد بعض الوقت يخصصه لـ"شعبه" المقدر عدده بمليوني شخص يعيشون في منطقة تقع بين توغو وغانا.

من غانا إلى ألمانيا

نشأ سيفاس في غانا، وتم تنصيبه ملكا على عرش شعبه، وتسمى مملكته الواقعة شرق غانا "كبي".

انتقل للعيش في ألمانيا عام 1970 عندما شجعه جده الملك السابق على التدرب هناك في مهنة إصلاح السيارات.

وبعد إتمام دراسته وحصوله على الجنسية الألمانية، أسس مرآبا خاصا لتصليح السيارات في مدينة لودفيغشافن.

وتتابع تغريدات إخبارية حياة هذا الملك الأفريقي، ​والذي "يقسم وقته بين ورشة تصليح السيارات وحكم شعبه".

في 1987 تغيرت حياته فجأة: وصلته رسالة تدعوه لتولي المُلك. فبعد أن توفي جده، ملك قبائل "هو هو"، وقع عليه الاختيار لتولي الحكم.

ويفضل بانساه، حسب وسائل إعلام ألمانية، حكم شعبه عبر وسائل الإعلام الاجتماعي.

وعبر برنامج سكايب يتابع شؤون الرعية ويزور موطنه غانا ثماني مرات سنويا.

وفي إطار "عمله الملكي"، يطلق هذا الميكانيكي مشاريع إغاثة تشمل بناء المدارس، وهو منشغل حاليا بجمع الأموال لبناء سجن خاص بالنساء.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات