الثلاثاء 06 نيسان , 2016

هطول الأمطار يكشف عن 74 قطعة أثرية في بابل

أكدت مديرية شرطة الآثار في محافظة بابل, أن هطول الأمطار على التلال والمناطق الأثرية المختلفة كان له الفضل في العثور على 74 قطعة أثرية تعود للحقبة البابلية.

وذكر العميد أمجد العوادي، مدير شرطة الآثار :"تمكنت قوة من دائرة الآثار والأمن الوطني بالمشاركة مع مديرية شرطة الآثار التابعة لقيادة شرطة بابل، من العثور على قطع أثرية متنوعة بعد سقوط الأمطار على التلال والمناطق الأثرية، ولأنها أراضي رخوة ظهرت 48 قطعة أثرية من ناحية الكفل (التي تبعد 20 كم جنوبي الحلة)، وأيضا تم العثور على 26 قطعة أثرية في مناطق قضاء المسيب (30 كم شمالي الحلة)".

وأضاف العوادي :"إن هذه القطع الأثرية تعود للفترة البابلية وهي مكونة من مسكوكات معدنية وقطع فخارية، وقد تم تسليم القطع إلى دائرة الآثار في بابل وهي بدورها سلمتها إلى المتحف الوطني".

الجدير بالذكر، أن آلاف القطع التي لا تقدر بثمن كانت قد اختفت من المتحف الوطني في بغداد ومن مواقع أخرى، بعد تعرّض الآثار العراقية إلى أوسع عملية نهب في عام 2003.

وقد تمكن العراق في غضون الأعوام القليلة الماضية بالتعاون مع حكومات عدد من الدول، من استعادة مئات القطع الأثرية المنهوبة، ولكن عمليات السرقة والتهريب لا تزال مستمرة في ظل غياب الحماية الأمنية للعديد من التلال الأثرية في جنوب العراق.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات