الجمعة 04 تموز , 2015

بالصور: شباب بغداد يتحدون المستحيل... وينقلون صورة جميلة عن "الروح الرياضية"

الصور الجميلة التي تنقل الوجه الحقيقي عن العراق ومواطنية كثيرة، ومنها ما يتم تداوله من على مواقع التواصل الاجتماعية، وكالة النبأ/ (الاخبار)، رصدت احدى تلك الحالات التي بادر اليها محموعة من الشباب المؤمن ببلده وحضارته، رغم ارتفاع درجة الحرارة الكبير، والشعور بالعطش في ايام الصوم بشهر رمضان الكريم، سيما وقت الظهيرة.

فقد انطلقت حملة شبابية على فيسبوك، دعا اليها بعض النشطاء لتصليح الاضرار التي لحقت بمدرجات ملعب الشعب الدولي نتيجة لأحداث الشغب التي وقعت عقب احدى مباريات الدوري التي جمعت فريق الشرطة بفريق نفط الجنوب.

هدف الدعوة انصب على اصلاح الاضرار التي اصابت المدرجات نتيجة لتحطيم عدد من أماكن جلوس المشجعين واستعمالها في الشجار الذي وقع بين الطرفين، واكد القائمين على هذه الدعوة ان الهدف هو نقل صورة جميلة عن الرياضة وكرة القدم العراقية، سيما وان عدد من القنوات العربية تقوم بنقل احداث الدوري، وقد انتقدت حادثة الشغب التي وقعت داخل ملعب الشعب في العاصمة العراقية بغداد.

اما الهدف الثاني، فقد تعلق بانتظار مباره ثانية للدوري العراقي على نفس الملعب، ولا يفصلها من الوقت الا ساعات قليلة.

وأضاف النشطاء، من على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد إطلاق حملتهم لإعادة تأهيل الملعب والمدرجات، ان جملة من العراقيل الروتينية واللوجستية... اعترضت طريقهم، منها الرسمي الذي تمثل بضرورة حضور لجنة مختصة لتقييم الاضرار قبل المباشرة بإصلاح الاضرار، ما اضطرهم للانتظار لساعات طويلة تحت لهيب الشمس والصيام بانتظار افراد اللجنة، وفي نهاية المطاف لم يأتي أي ممثل عن اللجنة الرسمية.

اما الصعوبات التي واجهت المتطوعون الشباب، ممن حضر بناءً على دعوات اجتماعية أطلقها النشطاء من على صفحاتهم الشخصية (الفيسبوك)، فبالإضافة الى ارتفاع درجات الحرارة (التي وصلت الى 50 درجة مئوية)، والشعور بالعطش نتيجة للصيام، كانت هناك بعض الأمور الفنية، منها صعوبة الحصول على الأجزاء التالفة من مقاعد المشجعين، التي اضطرت البعض منهم للبحث في بعض المناطق الصناعية ببغداد من اجل الحصول عليها.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات