عاجل
القضاء الأعلى يحكم بإعدام نائب أبو بكر البغدادي
الجمعة 04 تموز , 2015

فرقة العباس القتالية تعقد مؤتمرها التنسيقي الاول مع مشرفين مراكز التدريب في محافظات العراق+ صور

مزامنتا مع ولادة الامام الحسن علية السلام وتنفيذا لتوجيهات الاخيرة للمرجعية العليا في النجف الاشرف عقدت فرقة العباس القتالية مؤتمرها الاول في قاعدة الحسن بالصحن العباسي الشريف مع المشرفين على مراكز التدريبية في محافظات العراق

وكالة النبأ/ (الاخبار)، كانت هناك والتقت مع الشيخ، "ميثم الزيدي"، المشرف العام لفرقة العباس القتالية.

وتحدث الشيخ الزيدي عن الملتقى لمراسل وكالة النبأ، قائلا: "عقدنا اليوم مؤتمر التنسيقي الاول لمراكز التدريب التي رعتها فرقة العباس القتالية في عموم محافظات العراق وعلى ضوء التوجيهات والتأكيدات في خطب الجمعة في الصحن الحسيني المقدس من قبل معتمدي المرجعية العليا في النجف الاشرف وأطلعناهم على التوجيهات والضوابط واطلعنا على ملاحظاتهم ومقترحاتهم وأكدنا على عدت امور منها التنسيق يجب ان يكون هناك تنسيق عالي مع الجهات الرسمية واحترام القانون واحترام النظام وهذا الجانب جدا مهم بضرورة التهيئة والتعبة لشراح المجتمع والاستفادة من العطلة الصيفية لطلبة المدارس والمعاهد والجامعات".

وأضاف: "اليوم ناقشنا عدة امور منها المنهج التدريبي التنسيق العالي يجب ان يكون مع الحكومات المحلي والجهات الرسمية وقيادات العمليات ومديريات الشرطة وتحديد الفترة الزمنية لتدريب والسلوكيات التي يجب ان يتحلى بها المتدرب".

وتابع: "ابتداء افتتحنا 40 معسكر تدريبي اليوم نحن نتكلم عن 100 مركز تدريبي وفي الحقيقة هذا العدد الكبير يعبر عن بركة وثمرة هذا المشروع المهم نتحدث عن خمسين الاف متطوع بعد ان كان العدد اربعين الاف متطوع اذان هناك تزايد مستمر في اعداد المتطوعين شهريا وهناك اقبال كبير من قبل المتطوعين لذلك علينا فتح مراكز أكثر لاستيعاب هذا العدد الكبير من المتطوعين".

وفي سؤال لوكالة النبأ عن دور العتبة في دعم المتطوعين؟

أجاب المشرف العام لفرقة العباس القتالية، الشيخ ميثم الزيدي بالقول: "نحن داخلين بقوة في هذا المشروع وهناك جهد شعبي وجماهيري وهذه رسالة ومشروع مهم للمستقبل قد تفاجئ بان فرقة العباس القتالية لا تقدم اي شيء للمتطوع حتى العتاد... اما من المتدرب عن طريق الترتيب العلاقات الخاصة الفرقة فقط تعطي اسم في هذه المرحلة اي المرحلة الاولى لكن سوف يكون هناك دعم في المستقبل".

وعن سؤالنا عن المراكز التي تم فتتاحها في محافظات العراق الأخرى... أشار الزيدي الى، "افتتاح في العاصمة بغداد 72 مركز تدريبي في محافظة البصر 6 مراكز وسوف يصل العدد الى 20 مركز تقريبا وفي محافظة الناصرية 3 مراكز في محافظة بابل 3 مراكز وكما ذكرت هناك تزايد في الاعداد واقبل كبير من قبل المتطوعين".

وتحدث الى وكالة النبأ/ (الاخبار)، الحاج "عبد الرضا الموالي"، هيئة ابطال الفتوى بغداد، عن مراكز التدريب المقامة في العاصمة بغداد بالقول: "تنفيذا لتوجيهات المرجعية العليا وبضرورة التحاق الاخوة الذين لم يلتحقوا بجبهات القتال بمعسكرات التدريب تحسبا لما هو قادم ارتأينا الى تأسيس هيئة تنسيقية أطلق عليها هيئة ابطال الفتوى كان تأسيسها في يوم 13/6 واردات هذه المجامع ان تنتخب خمس لجان لخمسة منسقين يعتمدون عمل الهيئة وانطلقت في 6 مراكز تدريبية في بغداد بين الكرخ والرصافة".

وأضاف الموالي "فيما بعد ارتبطنا مع فرقة العباس القتالية وأصبح لدينا اقبال منقطع النظير بحيث في فترة وجيزة ارتفع عدد المراكز من 6 الى 73 مركز تدريبي في محافظة بغداد بإشراف اللجنة الخماسية ونحن في صدد فتح عشر مراكز تدريبية في الايام القادمة في الكرخ والرصافة ونعتبر ان هيئة ابطال الفتوة غطت كل اماكن محافظة بغداد بما فيها الرحمانية والشعلة وابو الجير والحسينية والنهروان حقيقة التدريب مستمر ووضعنا منهاج من قبل الاخوة الفنيين".

وتابع: "وكان هذا المنهاج عبارة عن 30 يوم تدريب ويتضمن المنهاج تدريب بدني والاسلحة الخفيفة والمتوسطة وفكرة عام عن الاسلحة الثقيلة الاخوة في فرقة العباس القتالية واردوا ان يشكلون بعد انتهاء الدورة ان يكون هناك استعراض عسكري موحد تجمع فيها هذه المراكز التدريبية يصبح لهم استعراض عسكري موحد بإشراف قيادة عمليات بغداد والتنسيقات جارية مع عمليات بغداد للحصول على الموافقات ومعرفة الزمان والمكان وبعد هذا الاستعراض ستقوم فرقة العباس بتشكيل لواء يطلق علية اسم لواء بغداد سيكون هذا اللواء رديف والشريان المغذي لقوات الحشد الشعبي تحسب لما هو قادم في الايام القادمة".

اما السيد "صادق الغرابي" من مدينة الناصرية جنوب العراق، فقد تحدث الى وكالة النبأ عن محافظة ذي قار قائلا: "كانت الحشود في محافظة ذي قار من اولى المحافظات الملبية للنداء المرجعية والتوجيهات الاخيرة هي محافظة ذي قار الناصرية في فتح مراكز التدريب لطلبة وعامة الشعب من وضفين وغيرهم وقد حضر المئات من ابناء المحافظة". 

وتابع السيد الغرابي "وقد وصل عدد المتدربين في الدورة الاولى التي ستتخرج يوم السبت الى 785 متطوع في ملعب سومر في المحافظة بالتنسيق مع قيادة عمليات الرافدين وعمليات ذي قار بوجود خيرة المدربين وتضمنت منهاج تدريبي جاء فيه التدريب البدني وميدان للرمي حتى يستطيع المقاتل التعامل بثقة مع السلاح ونحمد الله كانت الدورة جيدة جدا وعلى هبة الاستعداد للدفاع عن ارض الوطن نشاء الله في بداية الاسبوع القادم ستسلم الدورة الاولى الراية الى الدورة الثانية والتي سيصل عدد المتدربين فيها الى 700 متدرب واكثر الاقبال جيد".

فيما تحدث العقيد "حاكم مكي" مشرف محافظة وسط عن الاقبال في المحافظة مؤكدا بان: "الاقبال كان واسع جدا بأعداد غير متوقعه قمنا بفتح مراكز عديدة في المحافظة لذلك قسمنا المتدربين الى عدة دورات اما بالنسبة الى مناهج التدريب هي أربع ساعات يبدا الساعة التاسعة وينتهي الساعة واحدة صباحا يختص التدريب بالأسلحة الخفيفة والاسلحة الثقيلة الاقبال جيد والتعاون بين المتطوعين والمدربين على مستوى عالي جدا".

وأضاف "اما عن فترة التدريب في فرقة العباس القتالية فقد أكد المسؤولون عن خطة "اعدتها الفرقة 12 يوم من التدريب يتخللها يوم للرمي وتكون ساعات التدريب من الساعة التاسعة الى الساعة واحدة ليلا واستيعاب جيدا من قبل المتطوعين مع الكادر التدريبي".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات