الأثنين 29 آذار , 2016

اختطاف طائرة ركاب مصرية بسبب أمرأة

قالت وزارة الخارجية القبرصية اليوم الثلاثاء, على موقع تويتر إن خاطف طائرة مصر للطيران التي أجبرت على الهبوط في قبرص يدعى سيف الدين مصطفى.

ولم تقدم الوزارة المزيد من التفاصيل.

وذكرت محطتان إذاعيتان في قبرص أن الخاطف أسقط رسالة على مربض الطائرات بمطار لارناكا يطالب فيها على ما يبدو بإطلاق سراح سجينات في مصر.

وكانت وسائل إعلام مصرية أوردت في وقت سابق اسما آخر للخاطف.

من جهته, قال وزير الطيران المدني المصري إن المفاوضات التي جرت مع مختطف طائرة الايرباص 320 العائدة لشركة مصر للطيران والجاثمة في مطار لارناكا بقبرص اسفرت عن الإفراج عن جميع ركاب الطائرة فيما عدا 7 اشخاص منهم 3 مسافرين.

وصدر في وقت سابق بيان من الوزارة يفيد بأن الطائرة كان على متنها 81 راكبا بينهم 4 هولنديين و8 أمريكيين و2 بلجيكين و4 بريطانيين والبقية من المصريين بالإضافة إلى 15 فردا هم طاقم الطائرة المختطفة.

وقال الوزير شريف فتحي إن طائرة مصرية ستتوجه لمطار لارناكا في قبرص لإعادة ركاب الطائرة المختطفة.

واضاف ان تحقيقات عدة يتم إجراؤها حاليا بعضها مع أطقم عمل في مطار برج العرب في الاسكندرية.

وأكد ان قائد الطائرة ومساعده ورجل أمن ومضيفة وثلاثة من الركاب لا زالوا على متن الطائرة المختطفة، رافضا تحديد جنسيات الركاب الثلاثة.

وذكرت وكالة رويترز نقلا عن هيئة الاذاعة القبرصية ان الدافع وراء عملية الاختطاف "قد يكون شخصيا"، وقالت إن الخاطف له زوجة سابقة تقيم في قبرص.

وقال شهود إن الخاطف القى برسالة من داخل الطائرة كتبت باللغة العربية وطلب تسليمها لزوجته السابقة القبرصية.

وقال الرئيس القبرصي نيكوس اناستاسيادس للصحفيين في وقت لاحق "إن الموضوع لا علاقة له بالإرهاب".

ولدى سؤاله عما اذا كانت لامرأة علاقة بالحادث، قال الرئيس القبرصي "هناك علاقة بامرأة دائما".

ولكن الاذاعة القبرصية قالت لاحقا إن الخاطف يطالب بأطلاق سراح سجينات في مصر.

ونفى أستاذ في كلية الطب البيطري بجامعة الإسكندرية يدعى ايراهيم سماحة لبي بي سي اختطافه الطائرة.

واكد سماحة أنه كان ضمن ركابها وأجلي من الطائرة ضمن بقية الركاب في مطار لارناكا.

وكانت مصادر صحفية مصرية قد اتهمت إبراهيم سماحة باختطاف الطائرة التي أقلعت من مطار برج العرب في طريقها لمطار القاهرة وتغيير مسارها إلى قبرص.

وفي وقت لاحق، نقل المتحدث باسم الرئاسة المصرية علاء يوسف عما وصفه بمصدر مطلع أنه تبين للأجهزة الأمنية أن مختطف الطائرة مصري يدعى سيف الدين مصطفى وليس إبراهيم سماحة الذى أعلن عن هويته من قبل.

واغلق مطار لارناكا عقب هبوط الطائرة المختطفة، فيما حولت الرحلات الى مطار بافوس.

وكانت الطائرة اختطفت بعد إقلاعها من مطار برج العرب في مدينة الاسكندرية واتجهت إلى قبرص، وعلى متنها 81 راكبا.

وأكدت الشرطة القبرصية في وقت لاحق أن الطائرة هبطت في مطار لارناكا.

وأكدت مصادر في الشرطة القبرصية في وقت لاحق ان شخصا واحدا اختطف الطائرة، وانه هدد قائد الطائرة بأنه سيفجر الحزام الناسف الذي يرتديه.

وقالت وزارة الطيران المصرية إن قائد الطائرة عمر الجمال اخبر السلطات بأن مسافرا يرتدي حزاما ناسفا هدده واجبر الطائرة على الهبوط في قبرص.

ولكن وكالة الأنباء الرسمية في مصر قالت إن الجانب القبرصي أبلغ مجموعة إدارة الأزمة المصرية بعدم وجود متفجرات على متن الطائرة المخطوفة.

وقالت الشرطة إن قائد الطائرة اتصل ببرج المراقبة في مطار لارناكا في الثامنة والنصف صباحا بالتوقيت المحلي (الخامسة والنصف غرينتش) وان الطائرة أذن لها بالهبوط في الثامنة و50 دقيقة.

وقالت هيئة الاذاعة القبرصية إن الطائرة تجثم على مدرج مطار لارناكا، وان الخاطف طلب من الشرطة الابتعاد عنها.

وكانت الطائرة قد أقلعت من مدينة الدمام السعودية، وهبطت في مدينة الاسكندرية في طريقها إلى القاهرة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات