الأثنين 29 آذار , 2016

مقتل العشرات من عناصر حركة الشباب في الصومال

ذكرت حكومة إدارة جلمدج الإقليمية شمال الصومال إن 115 من عناصر حركة الشباب قُتِلوا في اشتباكات عنيفة مع القوات الموالية للحكومة.

وأفاد بيان صادر عن إدارة جلمدج - حسبما ذكرت هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) - أن 110 عناصر آخرين تم احتجازهم خلال المعارك، مضيفا أنه تم إلحاق الهزيمة بهم بعد 4 أيام من المعارك على طول حدود جلمدج مع بونتلاند.

وأوضح البيان أن القليل من عناصر الحركة نجحوا في الفرار إلى مناطق ريفية.. فيما لم يشر إلى الأرقام الفعلية للضحايا من القوات الحكومية، ولم يتسن التأكد بشكل مستقل من صحة تلك المزاعم، في السياق نفسه، قال رئيس إدارة جلمدج إن قوات الأمن كانت عازمة على القضاء على المسلحين ومنعهم من تأسيس قواعد لهم في الشمال.

وكشف موقع "ميدل إيست آي" البريطاني أن قوات أردنية خاصة تحارب سرا في الصومال ضد حركة الشباب، إلى جانب قوات بريطانية خاصة، وهذه هي المرة الأولى التي يتم فيها الكشف عن نشاط عسكري أردني هناك، وذلك في الوقت الذي كشف فيه كل من الموقع ذاته وجريدة "الغارديان" البريطانية أن قوات أردنية تحارب في سوريا وليبيا بشكل سري أيضا.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات