الخميس 25 آذار , 2016

الامم المتحدة تدين اعدام الجريح الفلسطيني وتصف العمل بـ"مريع وغير أخلاقي وظالم"

دانت الأمم المتحدة ليل الخمس - الجمعة عملية اعدام جريح فلسطيني من قبل جندي اسرائيلي، ووصفتها بانها عمل "مريع وغير أخلاقي وظالم".

وقال الموفد الخاص للأمم المتحدة الى الشرق الأوسط نيكولاي ملادينوف "ادين بشدة الاعدام التعسفي الظاهر لفلسطيني في الخليل بالضفة الغربية".

وأضاف أنه "عمل مريع وغير أخلاقي وظالم يساهم فقط في تأجيج العنف ويجعل الوضع الحالي أكثر توتراً مما هو عليه".

واظهر شريط فيديو عن الحادث نشر على الانترنت انها احدى اكثر الحالات وضوحاً للاستخدام المفرط من قبل القوات الاسرائيلية للقوة خلال موجة العنف التي بدأت قبل ستة اشهر.

وعلى الفور اعتبرها المدافعون عن حقوق الإنسان بانها اعدام والفلسطينيون بانها "جريمة حرب".

لكنها أثارت جدلاً في صفوف الطبقة السياسية الإسرائيلية واججت النقاش حول رد القوات الاسرائيلية على أعمال العنف الحالية.

وقال افيغدور ليبرمان وزير الخارجية السابق القومي والشعبوي المعروف لمواقفه المتشددة انه "من النفاق ومن غير المبرر التحالف ضد الجندي".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات