الأربعاء 24 آذار , 2016

محافظ نينوى يعلن تحرير أربع قرى ضمن قاطع مخمور

أعلن محافظ نينوى نوفل حمادي السلطان، الخميس، عن تحرير أربع قرى ضمن قاطع مخمور في إطار الصفحة الأولى من عمليات تحرير المحافظة، فيما بين أن العمليات تستهدف قطع إمدادات تنظيم "داعش" وتأمين محيط قضاء مخمور.

وقال السلطان في حديث صحفي، إن "عمليات عسكرية انطلقت، عند الساعة الخامسة من صباح اليوم، من قبل الجيش العراقي وقوات البيشمركة والحشد العشائري وبإسناد جوي من قبل القوات التحالف الدولي ضمن قاطع محور مخمور".

وأضاف السلطان، أن "القرى التي تم تحريرها هي قرية كديلة وكرمردي وخربردان والنصر، فيما ما يزال القتال مستمرا في قرية مهانة"، مبينا أن "قوات البيشمركة تساند القوات العراقية في تقدمها الذي سيستمر حتى نهر دجلة من اجل قطع إمدادات داعش لتلك المناطق وهي الصفحة الاولى ضمن عمليات تحرير نينوى".

وتابع السلطان، أن "العمليات التي انطلقت تستهدف قطع إمدادات تنظيم داعش وتأمين محيط قضاء مخمور والعمل على تحديد المحاور الأخرى التي سوف تنطلق على مراحل".

وكانت خلية الإعلام الحربي أعلنت، اليوم الخميس (24 آذار 2016)، عن انطلاق الصفحة الاولى من عملية تحرير محافظة نينوى بتحرير مجموعة من القرى ورفع العلم العراقي فوقها.

وبدأ الجيش العراقي، اليوم، بشن هجوم على مواقع "داعش" جنوب غرب منطقة مخمور، حيث تمكن من السيطرة على قرى كوديلة وكرمدي دون مقاومة من التنظيم.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات