الأثنين 22 آذار , 2016

امريكا تزيد الضغط على العبادي بكرة البيسبول النارية

أنشأت الولايات المتحدة قاعدة عسكرية لسلاح المدفعية في قضاء مخمور التابع لمحافظة نينوى العراقية، لتكون أول منشأة يديرها الأميركيون بأنفسهم منذ الانسحاب العسكري الأميركي من العراق أواخر عام 2011.

وقال المتحدث باسم العملية الأميركية في إطار التحالف الدولي لمحاربة تنظيم داعش العقيد ستيف وارن، إن القاعدة الجديدة تهدف إلى حماية معسكر لتدريب القوات العراقية في المنطقة استعدادا لعملية استعادة الموصل من قبضة التنظيم.

وأضاف في إفادة صحافية أن هدف القاعدة دفاعي وليس هجوميا في المرحلة الحالية.

وهذه أول قاعدة عسكرية يعمل فيها أميركيون فقط منذ نشر واشنطن لمستشاريها العسكريين في العراق في صيف 2014.

ويدرب مستشارون أميركيون عسكريين عراقيين في معسكر مخمور شمال العراق لإعدادهم لمعركة استعادة الموصل من تنظيم داعش.

وجاء إعلان واشنطن بشأن القاعدة العسكرية الجديدة بعد اقتراب مجموعة من مسلحي داعش منها الاثنين ووقوع اشتباك أدى إلى مقتل اثنين من المهاجمين.

اسمت امريكا القاعدة بـ"Baseball firearms" اي كرة البيسبول النارية

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات