الأثنين 22 آذار , 2016

مركز آدم يناقش التجنيد الإلزامي وآثاره على كرامة الإنسان وحرياته

ضمن نشاطاته الشهرية، ناقش مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات الآثار التي قد يتسبب بها سن تشريع قانون التجنيد الإلزامي على كرامة الإنسان وحرياته.

حضر الحلقة التي أقيمت على قاعة جمعية المودة والازدهار النسوية، مجموعة من المتخصصين بالشأن القانوني وناشطين مدنيين ومهتمين بالشأن الحقوقي بالإضافة إلى عدد من الإعلاميين والأكاديميين وباحثين في مراكز الدراسات.

تم إدارة الحلقة من قبل الأستاذ الدكتور ضياء الجابر عميد كلية القانون-جامعة كربلاء، وتم تقديم ورقة مستفيضة بهذا الخصوص قام بطرحها الدكتور علاء الحسيني التدريسي في كلية القانون-الجامعة كربلاء، تناول خلالها المحاذير التي تقع على كرامة الإنسان وحرياته في حال إقرار قانون الخدمة الإلزامية وإجبار الناس على السوق إلى معسكرات الجيش.

وقد كانت هناك جملة من المداخلات بين مؤيد ورافض ومتحفظ على فكرة التجنيد الإلزامي، علماً إن هناك تجربة سيئة لمثل هذا التطبيق كانت تمارس قبل عام 2003 تم من خلالها التنكيل بآلاف الشباب ومطاردهم وإكراههم بالدخول إلى سلك الجيش دون رغبتهم مع عدم حاجة الدولة لكل تلك الأعداد من المجندين.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات