الأحد 21 آذار , 2016

العمل العراقي يقيم حفلا تأبينيا بمناسبة الذكرى السنوية لاستشهاد السيد حسن الشيرازي

اقام المجلس السياسي للعمل العراقي حفلا تأبينيا بمناسبة الذكرى السنوية لاستشهاد السيد المجاهد حسن الشيرازي بالتعاون مع منتدى شباب النصر وعلى قاعة السياب الثقافية في حي النصر ببغداد الرصافة ، بحضور نخبة من رواد المنتدى ومجموعة خيرة من الأساتذة والمواطنين.

وفي بيان تلقت وكالة النبأ /(الاخبار) نسخة منه, قال المجلس السياسي للعمل العراقي ان "الاحتفال استعرض سيرة الشهيد المجاهد واهم محطات حياته ونسبه الشريف ودوره في الحوزة العلمية في كربلاء المقدسة وتأسيسه للحوزة الزينبية في دمشق".

وأضاف البيان "ان الشهيد قضى فترة طويلة من حياته بين الاعتقال والنفي لحين استشهاده على يد مجموعة مسلحة من البعثيين في بيروت بلبنان حين ذهابه لحضور مجلس عزاء الشهيد محمد باقر الصدر واخته بنت الهدى اللذين اعدمهما الطاغية عام ١٩٨٠".

وأشار الى "ان للشهيد اكثر من ثمانين مؤلفا ابرزها: موسوعة الكلمة في خمس وعشرين جزءا، وخواطري عن القرآن في ثلاثة اجزاء والاقتصاد الاسلامي في جزئين".

وفي ختام البيان استعرض للشهيد مكانة لا يعرف فضلها الا من يسعى لنيل شرفها، وان لشهيدنا الشيرازي مكانة ما زال يحتفى بها كل عام وفي اكثر من بلد.

ومن جهته قال فتاح الكعبي القيادي في المجلس السياسي للعمل العراقي الذي "أشاد فيها باستذكار المناسبة واستلهام معانيها باشخاص ضحوا بحياتهم بالأمس من اجل ان نحيا اليوم مثلما يضحي أبناءنا اليوم وفي مختلف الجبهات كي يحيا العراق بالغد.. وتطرق في كلمته أيضاً الى الوضع الحالي وضرورة المضي سريعا بالإصلاحات اللازمة لتهدئة خواطر الشارع ومكافحة الفساد ومحاسبة المفسدين".

وفي السياق ذاته تحدثت الناشطة سهيلة العكيلي, "عن اثر الشهادة ودورها في انضاج المجتمع وبناء مستقبل الشعوب".

وتخللت المناسبة قصائد وفعاليات خلدت ذكرى الشهداء، واختتم الحفل التأبيني بقراءة سورة الفاتحة للشهيد حسن الشيرازي وشهداء العراق.

يذكر ان المكتب الثقافي في المجلس السياسي للعمل العراقي حريص على احياء المناسبات الدينية بالتنسيق مع الجمعيات الثقافية في مختلف المحافظات.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات