الأربعاء 17 آذار , 2016

الجيش السوري يدمر شاحنة محملة بالذخائر تابعة لتنظيم "داعش" في ريف حماة الشرقي

نفذت وحدة من الجيش العربي السوري كميناً محكماً لمجموعة إرهابية تابعة لتنظيم "داعش" المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في ريف حماة الشرقي.

وذكر مصدر ميداني أن وحدة من الجيش فجرت عبوة ناسفة لدى مرور شاحنة تنقل ذخائر وعتاداً لتنظيم "داعش" شرق قرية الشيخ هلال بالريف الشرقي ما أسفر عن "تدميرها ومقتل عدد من الإرهابيين".

ويحاصر إرهابيو التنظيم العديد من التجمعات السكنية في ريف حماة الشرقي ويرتكبون بحق مواطنيها الجرائم والمجازر حيث نشرت صفحات محسوبة على التنظيم في مواقع التواصل الاجتماعي اليوم مقاطع فيديو حول قيام ما يسمى "قائد لواء العقاب" المدعو "صدام الخليفة" بجلد ورجم عدد من المواطنين في المنطقة.

وواصلت وحدات من الجيش والقوات المسلحة عملياتها النوعية على تجمعات لتنظيم "داعش" المدرج على لائحة الإرهاب الدولية في ريف دير الزور الجنوبي.

وأشار مصدر ميداني إلى أن وحدات الجيش فككت مئات الألغام المضادة للدروع وبعض العبوات الناسفة كان إرهابيو تنظيم "داعش" زرعوها قبل اندحارهم من محيط حقل التيم وشركة الغاز والمعهد التقني جنوب مدينة دير الزور بنحو 6 كم.

ونفذت وحدات من الجيش خلال الـ 48 ساعة الماضية عمليات عسكرية على تجمعات إرهابيي داعش في حقل التيم وشركة الغاز والمعهد التقني ما أسفر عن تطويقهم فيها والسيطرة نارياً على الحقل بعد تكبيد إرهابيي التنظيم عشرات القتلى وتدمير آليتين مزودتين برشاشين عيار 23 مم وصهريج لنقل النفط المسروق.

وفي ريف حلب الجنوبي الشرقي قُتل ما يسمى "والي حمص" في تنظيم "‏داعش المدرج على لائحة الإرهاب الدولية.

وأفادت وسائل إعلام بمقتل ما يسمى "والي حمص" في تنظيم "داعش" الإرهابي "حسان عبود" مع عدد من مرافقيه، وإصابة آخرين خلال غارة لسلاح الجو على مواقع التنظيم في محور بلدة خناصر بريف حلب الجنوبي الشرقي.

ويعد الإرهابي "عبود" المسؤول الرئيسي عن الهجوم الذي شنه تنظيم "داعش" على محور خناصر قبل أسابيع وهو متزعم ما يسمى "لواء داود" سابقاً التابع لـ "الجبهة الإسلامية" في إدلب قبل أن يبايع التنظيم العام الماضي.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات