الأربعاء 10 آذار , 2016

جراح عراقي مغترب يجري أول عملية إصلاح صمّام القلب الأكليلي في كربلاء

كربلاء / هبه عامر

نجح فريق طبي متخصص بقسم العمليات الجراحية في مستشفى الكفيل التخصصي بمدينة كربلاء بإجراء "عملية أصلاح الصمام الأكليلي في القلب لسيدة كربلائية بعمر ( 43 ) عاما, هي الأولى من نوعها في المحافظة , وإستغرقت نحو ساعتين.

وقال مدير المستشفى الدكتور حيدر البهادلي, اليوم الخميس , إن "مستشفانا شهد أجراء أول عملية جراحية للقلب المفتوح في المحافظة , على يد الجراح العراقي المغترب في أستراليا الدكتور جعفر صادق شحاذة , وتكللت بالنجاح التام ". مبينا إن شحاته, قد عاد مؤخرا عادَ الى العراق بعد مضي أكثر من 25 عاماً على أقامتهُ في أستراليا, حصل خلالها على شهادات عديدة في جراحة القلب والأوعية الدموية ".

من جانبه ذكر الطبيب الجراح, أستشاري القلب والأوعية الدموية الدكتور جعفر صادق شحاذة إن "العملية التي إستغرقت زهاء الساعتين, جرى خلالها إصلاح الصمام الاكليلي لمريضة عراقية من محافظة واسط تبلغ من العمر 43 عاماً, موضحا إنها "ترقد حاليا في وحدة العناية المركزة (الانعاش الجراحي) , مؤكداً إستقرار حالتها الصحية ".

وأوضح شحاذة إن "المريضة راجعت العديد من العيادات الخاصة بأمراض القلب, كما سافرت الى لبنان, غير إن "محاولاتها لم يكتب لها النجاح ".

وتابع في بداية مراجعة المريضة لمستشفى الكفيل التخصصي, حاولنا تدارك حالتها دون الحاجة الى التداخل الجراحي, وسرعان ما تدهورت حالتها الصحية, ودون إن "تستجيب للعلاجات, لذلك قررنا أجراء عملية عاجلة لها, تكللت بالنجاح التام ", لافتا في الوقت عينه إن "عملية تبديل الصمام شائعة, لكن عملية أصلاح الصمام تحتاج الى دقة ومهارة عند إجرائها ", لهذا تكون تكاليفها باهضة جداً عند إجرائها خارج العراق ".

مؤكداً ان ."سبب عمله في مستشفى الكفيل هو ثقتهُ الكامله في إمكانيات المستشفى الطبيه والتكامل النوعي للأجهزة".

يُشار إن "مستشفى الكفيل التخصصي, قد تم إفتتاحها في تشرين الأول من العام المنصرم, وتضُم 200 سرير و 13 صالة عمليات وأقساماً لأمراض القلب والسرطان والعظام والخلايا الجذعية , وتعنى بكافة التخصصات الطبية ".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات