الثلاثاء 09 آذار , 2016

الاعلان عن الخطة الخاصة بالعمليات العسكرية في الموصل

أعلن مجلس محافظة نينوى, اليوم الاربعاء, عن خطة خدمية إغاثية وإدارية يتم من خلالها تقسيم الموصل الى ثمان مناطق إدارية من أجل تقديم الخدمات أثناء العمليات العسكرية, فيما بين ان مراحل اعادة الحياة الى المدينة ستمتد الى نحو ثلاثة اشهر.

وقال عضو المجلس نور الدين قبلان في حديث صحفي, ان " مجلس المحافظة قدّم اليوم ورقة خاصة بالخطة الاغاثية والمدنية اثناء العمليات العسكرية لتحرير المدينة من تنظيم داعش", مبيناً ان "الخطة تضمنت تقسيم المدينة الى ثمان مناطق إدارية لتقديم الخدمات , تمثل غرف عمليات مصغرة يشرف عليها أعضاء من مجلس المحافظة لإعادة الحياة اليها".

وأضاف قبلان ان "كل قاطع من القواطع يتضمن دائرة للصحة والبلديات والماء والخدمات , بالاضافة الى مراكز للشرطة مهيئة للخدمات والتنظيم " موضحاً الى ان " الخطة ستمتد لثلاثة أشهر , يتم من خلال كل شهر التركيز على جانب معين من الاعمال", أما بالنسبة للنواحي والمناطق الملتحقة بالموصل "فيشرف عليها مدير الناحية أو مدير المجلس المحلي ومدير قسم الشرطة بذات الواجبات أيضاً".

وكانت القوات الأمنية قد بدأت التحشيد لتحرير الموصل خلال الاسابيع الاخيرة من تنظيم داعش حيث وصلت الى قضاء مخمور القريب من المدينة, في الوقت الذي أعلن فيه رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي ان جميع القوات المقاتلة ستشارك في عملية التحرير فيما أوعز الى هيئة اغاثة النازحين بإتخاذ التدابير اللازمة لاستقبال موجة جديدة من النازحين الموصليين.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات