الثلاثاء 09 آذار , 2016

البيئة تفرض غرامات مالية على المشاريع الصناعية المخالفة في بابل

فرضت وزارة الصحة والبيئة غرامات مالية لعدد من الانشطة الصناعية والخدمية في محافظة بابل وذلك لمخالفتها التعليمات والشروط البيئية.

وقال مدير عام دائرة التوعية والإعلام أمير علي الحسون، اليوم الاربعاء، إن" الفرق الفنية التابعة لمديرية بيئة بابل قامت بحملات تفتيشية واسعة على عدد من الانشطة الصناعية والخدمية المنتشرة في عموم المحافظة، مبينا ان الفرق الفنية رصدت مخالفات بيئية لدى عدد من الانشطة حيث تم اتخاذ الاجراءات القانونية بحق هذه الانشطة المخالفة بموجب قانون رقم 27 ل سنة2009".

واضاف الحسون ان" الفرق الفنية التابعة لمديرية بيئة بابل قامت بفرض غرامة مالية تقدر ب (3,780,000) على موقع للطمر في ناحية الهاشمية، وقامت بغلق كراج لغسل وتشحيم السيارات لعدم حصوله على الموافقات البيئية الأصولية، مبينا انه تم إنذار أنشطة صناعية وخدمية مخالفة وشملت (مستشفى حكومي لعدم عزل النفايات الطبية، كراج غسل وتشحيم السيارات وإنذار حقلاً للدواجن فيما وجهت إنذار آخر الى وحدة المعالجة التابعة للمجمع السكني في منطقة) الكص وسويلم (حيث لاحظت الفرق الرقابية وجود ارتفاع بنسبة الكبريتات والنترات بعد سحب النماذج من وحدة المعالجة كما تم إنذار محطة وسطية لتجميع النفايات في التاجية بسبب تبعثر النفايات بشكل عشوائي ووجود حرق للنفايات داخل المحطة) وأنشطة أخرى مخالفة للشروط والضوابط البيئية.

يشار الى ان وزارة الصحة والبيئة طالبت في وقت سابق الجهات ذات العلاقة بأخذ دورها في معالجة الظواهر السلبية بالإضافة الى لفت انتباه المسؤولين وأصحاب القرار لاتخاذ الاجراءات الرادعة بحق المتجاوزين سيما وان الاستمرار في هذه المخالفات والتجاوزات ستنتهي بالحاق الضرر بصحة المواطن في تلك المناطق.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات