وكالة

وزير الصحة يكشف سبب زيادة الوفيات بكورونا

twitter sharefacebook shareالأثنين 15 آذار , 202164

كشف وزير الصحة حسن التميمي، اليوم الاثنين، عن السبب الرئيس لارتفاع نسب الوفيات بكورونا، فيما أشار إلى اتخاذ إجراءات بحق أشخاص غير مختصين يتحدثون عن وباء كورونا واللقاح.

وقال التميمي في تصريح نقلته وكالة الأنباء الرسمية: إن "أعداد الاصابات بكورونا في هذه الفترة، ولاسيما بالسلالة الجديدة، إذا تمت مقارنتها بالعام السابق هي أضعاف مضاعفة"، مبينا أن "هناك طاقة استيعابية كبيرة من حيث عدد الاسرة واجهزة التنفس الصناعي وتوفير معامل الاوكسجين وخزانات الاوكسجين وتوفير الفحوصات المختبرية بشكل كبير وايضا نلاحظ الاجهزة التشخيصية الاخرى كالمفراس الحلزوني والفحوصات المختبرية الخاصة بمتابعة الحالة المرضية بفيروس كورونا بالاضافة الى توفير جميع الادوية والمستلزمات الطبية".

وأضاف، "عدد الوفيات لو تمت مقارنتها عندما بدأت الجائحة كانت بنسبة 17 %، أو أكثر أما الان فتقدر بـ1.8 %"، مشيرا الى أن "هذا تطور ملحوظ وكبير لتطور البنى التحتية لوزارة الصحة والمؤسسات الصحية ونتيجة لتدريب ملاكاتنا الطبية العاملة اليوم بشكل عال وجميع الامكانيات متوفرة لمجابهة هذه الجائحة".

وتابع التميمي أن "ارتفاع نسب الاصابة بالفيروس نتيجة عدم التزام المواطنين بالتعليمات الصحية، والتهاون الكبير في تطبيق تعليمات اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية والذي ساهم بشكل كبير في زيادة نسبة الاصابات"، موضحا أن "نسبة الوفيات ونسبة الرقود بالمستشفيات بدأت تنخفض مقارنة بالعام السابق".

وأكد التميمي أن "وزارة الصحة أصبحت لها خبرة بالتعامل مع هذه الجائحة اليوم، ووجهنا المرضى بالحجر المنزلي، ويتم صرف الادوية والمستلزمات الطبية ومتابعتهم من قبل الفرق الطبية داخل المنازل".

وعن التخوف من لقاح كورونا، أشار الوزير الى أننا "نسمع اليوم الكثير من اللقاحات، هناك تضارب بالمعلومات بين الشركات"، لافتا الى أن "الفيصل الاساسي هو ما يصدر عن منظمة الصحة العالمية، حيث إن لقاح استرا زنكا أشر بعض الحالات والاعراض الجانبية في بعض الدول، إلا أن التقارير في كندا والسعودية ودول اخرى تدحض هذه الاعاءات".

وبين أن "كل لقاح ممكن أن تكون له بعض الاعراض البسيطة"، لافتا الى أن "منظمة الصحة العالمية لم توقف استخدام هذا اللقاح، وأصدرت دول اخرى بحوثا ودراسات دحضت ما يسببه هذا اللقاح من اعراض جانبية، كما لم تؤشر اعراض على الذين استخدموا اللقاح لمن عمرهم يتجاوز الـ80 عاما".

وأكد التميمي أن "العراق حقق نتائج طيبة في عدد الوفيات بالفيروس مقارنة مع باقي الدول"، عازيا "السبب الرئيس للوفيات بكورونا لتأخر المواطن بمراجعة المؤسسات الصحية، اضافة الى بعض الاصوات التي تحاول أن تضلل الرأي العام من اشخاص غير متخصصين يحاولون اطلاق بعض المعلومات بخصوص اللقاح او الحالة المرضية، وقسم من هذه الحالات وهؤلاء الاشخاص أصيبوا بهذا الفيروس ويدعون أنه لا يوجد".

وتابع التميمي أن "هناك مجموعة اخرى من الاشخاص غير المتخصصين يتحدثون عن اللقاح والاصابة بالفيروس وعن العلاجات المستخدمة"، لافتا الى أن "وزارة الصحة اتخذت الاجراءات القانونية بحق هؤلاء، وتواصلنا مع هيأة الاعلام والاتصالات ومجلس الامناء بشبكة الاعلام العراقي لمنع ظهورهم عبر الفضائيات لأنهم كانوا السبب الكبير بفقدان حياة الكثيرين نتيجة التصريحات غير المسؤولة".

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات