السبت 06 آذار , 2016

الحقوق النيابية: ما تعرض له المكون الإيزيدي عملية إبادة جماعية

طالبت عضو لجنة حقوق الانسان البرلمانية النائبة اشواق الجاف، وزارة الصحة الاتحادية ومؤسسة الشهداء بالتنسيق مع وزارة الشهداء والمؤنفلين في اقليم كردستان بارسال فريق فتح المقابر الجماعية الى قضاء سنجار لفتح مقابر الأيزيديين الذين اعدمهم تنظيم داعش الارهابي.

واوضحت الجاف في بيان لمكتبها الاعلامي تلقت وكالة النبأ/(الاخبار)  نسخة منه اليوم، انه "حسب المعلومات التي وردت لنا فأن رفاة شهداء المقابر الجماعية اصبحت تدفن دون اجراء الفحوصات ومطابقة الحمض النووي للضحايا مما يضيع الفرصة لتوثيق اعداد الشهداء وتحديد هوياتهم فضلا عن اضاعة حقوق ذويهم، وبالتالي فأن على وزارة الصحة الاتحادية التعاون مع وزارة الشهداء والمؤنفلين في الاقليم لأجراء فحوصات الـ (DNA) لرفاة الشهداء الأيزيديين".

واشارت عضو لجنة حقوق الانسان، الى ان "ارقام رفاة الشهداء واعداد المقابر الجماعية التي تم اكتشافها في قضاء شنكال اثارت صدمة كبيرة لدى المنظمات الحقوقية بسبب حجم الكارثة التي تعرض لها الأيزيديين وجرائم ابادتهم على يد عصابات داعش الارهابية"، مبينة أن "حكومة الإقليم تسعى مع الجهات الدولية لتوثيق ما تعرض له المكون الإيزيدي من عمليات إبادة وحشية".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات