وكالة

خطاب البابا فرنسيس داخل الكنيسة الكبرى في نينوى

twitter sharefacebook shareالأحد 07 آذار , 202136

دخل البابا فرنسيس كنيسة الطاهرة الكبرى في نينوى، اليوم الاحد، وسط ترحيب الآلاف من أهالي مدينة قرقوش بالاعلام والورورد.

وبدأ البابا خطابه في كنيسة الطاهرة الكبرى،اشكر الله الذي منحني هذه الفرصة لأكون بينكم،شاكرا مواطني قرقوش لإلقاء شهاداتهم المؤلمة، ميتذكرا الدمار الذي حلَّ بقرقوش.

وأضاف البابا، ان "هذا الوقت ليس لترميم المباني فقط بل لترميم الروابط بين الجميع، فحافظوا على الروابط التي تجمعكم معاً".

وتأثر البابا بكلام البابا المواطنة المسيحية من قرقوش لدى إلقاء شهادتها،مؤكدا اننا "نثق بالله أن يحل السلام على هذه الأرض".

ودعا البابا من الجميع، "لنطلب من الله أن يمنح هذه الأرض وأهلها السلام والأخوة،يتوجب علينا أن تكون لنا محبة أخوية تعترف بقيم الإنسانية".

وختم البابا خطابة بالاشادة بكل الأمهات والنساء الشجاعات اللاتي يواجهن الصعوبات، متمنيا ان يعم السلام في هذه الارض المقدسة".

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات