الأحد 22 حزيران , 2015

وسائل الاعلام الايرانية تهاجم السعودية على خلفية وثائق "ويكيلكس"

مازالت تداعيات نشر موقع "ويكيليكس" للوثائق المسربة من الخارجية السعودية تثير الكثير من ردود الافعال التي بدأت في اغلبها مهاجمة للوثائق السعودية المسربة.

ففي إيران، هاجمت وسائل الاعلام الرسمية السلطات السعودية متهمة الرياض بالسعي لحجب قناة "العالم" التي تمتلكها، كما استطلعت آراء محللين حاولوا الربط بين المملكة والحرب مع صدام حسين، واتهمت الرياض أيضا بالعمل ضد العراق.

وقالت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية إن ما نُشر على موقع "ويكيليكس" يظهر ما قالت إنها "جهود النظام السعودي ومساعيه في حجب قناة العالم الفضائية من على الأقمار الاصطناعية" في إشارة إلى القناة التي تمتلكها إيران وتقدم برامجها باللغة العربية.

وأشارت الوكالة الى إحدى الوثائق السعودية المربة، والعائدة إلى عام 2010 والتي أوضحت ان وزير الخارجية السعودي، "سعود الفيصل"... "سعى لحجب قناة العالم من على كافة مشغلات البث الإقليمية في الرياض، وحين أخفق في ذلك قام بحجب القناة على قمر عربسات!".

وقالت الوكالة إن مرتضى بويا، السياسي والصحفي الباكستاني، لم يستبعد أن تكشف الوثائق عمّا قال إنه "دور للسعودية في حرب الثمان سنوات التي فرضها الطاغية صدام حسين على الجمهورية الإسلامية الإيرانية" على حد تعبيره.

في سياق متصل، ذكرت وكالة "تسنيم" الإيرانية شبه الرسمية، بوثائق سعودية تشير إلى ما قالت إنها "محاولات لزرع بذور الفرقة بين الشيعة والسنة في العراق من خلال تحريض المجموعات السنية في هذا البلد للقيام بأعمال ضد رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي وافشال حكومته عندما كان رئيسا للحكومة العراقية."

ونشر موقع ويكيلكس الاف الوثائق التي توضح التدخل السعودي في بلدان الشرق الاوسط وشراء اقلام وولاءات وسائل اعلام عربية ومعاقب لوسائل اعلام اخرى رفضت الانصياع للإرادة السعودية.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات