وكالة

بعد لقاء رغد صدام.. حزب الدعوة يدعو الاردن لمراجعة سياستها مع العراق

twitter sharefacebook shareالأحد 14 شباط , 202149

اصدر حزب الدعوة، اليوم الاحد، بيانا بشأن الظهور التلفزوني لبنت رئيس النظام السابق عبر قناة العربية، داعيا الى اعادة النظر بالعلاقات العراقية الاردنية وفق المصلحة الوطنية العليا.

وذكر رئيس كتلة الدعوة في ائتلاف دولة القانون خلف عبد الصمد في بيان تلقته وكالة النبأ "نعبر عن امتعاضنا الشديد ازاء سماح الحكومة الاردنية لبنت المقبور صدام بالظهور في لقاء تلفزيوني مما يشكل اساءة لمشاعر العراقيين و يعطي رسائل غير ايجابية عن طريقة تعامل الاردن مع العراق".

واضاف ان "الموقف الاردني المؤسف كان قبال ما يقدمه العراق من استثناء كمركي و نفطي مما يدعونا الى العمل على الغاء هذه الاستثناءات و التعامل مع الاردن بشكل متكافئ وفقا للمصلحة العراقية العليا ، كما ندعو مجلس النواب العراقي الى التحرك الجاد  نحو ادانة احتضان الاردن لرموز البعث المجرم و ضرورة تسليمهم للحكومة العراقية ليحاكموا وفق القانون".

كما ندعو وزارة الخارجية الى القيام بدورها في اتخاذ الاجراءات الدبلوماسية اللازمة ردا على السلوك الاردني المرفوض و التعامل معه وفق قاعدة المصلحة الوطنية العليا، بحسب بيان عبد الصمد.

ودعا رئيس كتلة الدعوة النيابية الحكومة الاردنية الى مراجعة سياستها في التعامل مع العراق و النظر الى عوامل الجوار و القومية و المصير المشترك الذي يحمع الشعبين و ان لا تكون سببا في دق اسفين التفرقة بين البلدين.

وختم البيان بالقول ان العراقيين ينظرون الى حزب البعث عدوا دائميا لهم و لن ينسوا ابدا جرائمه اللاانسانية و استهتاره بمقدرات الشعب.

وكانت قناة العربية قد اجرت اللقاء التلفزيوني مع رغد صدام حسين في الامارات وليس في الاردن، على عكس ما يقوله بيان خلف عبد الصمد. 

 

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات