الأثنين 01 آذار , 2016

تعرض أحد دعاة السلطة السعودية لمحاولة اغتيال في الفيليبين ومقتل عناصر حمايته

تعرض الداعية السعودي عائض القرني لمحاولة اغتيال, اليوم الثلاثاء, في الفيليبين حيث كان يلقي محاضرة. وذكرت مواقع سعودية أن القرني أصيب وقتل

عدد من مرافقيه، كما أكد نجله في تصريح لموقع صحيفة "الرياض" الخبر مضيفا أن "والده بخير".

تحدثت عدة مواقع سعودية عن إصابة الداعية عائض القرني اليوم الثلاثاء, إثر محاولة اغتيال، دون أن تكشف عن حجم الإصابة.

وأضافت أن عددا من مرافقيه قتلوا في إطلاق النار فيما لم يعرف عددهم بالتحديد. ونقل موقع صحيفة "الرياض" عن نجله أن "الحادثة صحيحة وأن والده بخير".

وأفاد مصدر إعلامي سعودي أن الهجوم على موكب القرني وقع في مدينة زانبوانغا الفيليبينية عقب انتهائه من إلقاء محاضرة تحت عنوان "لا تحزن".

وكان القرني نشر على حسابه على تويتر قبل انتشار خبر إطلاق النار صورا، قال إنها للمحاضرة التي يشارك فيها في الفيليبين. انتهى خ ن.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات