وكالة

الرحلة الى العراق.. البابا عازم على المضي

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 02 شباط , 2021121

 يعتزم البابا فرنسيس زيارة العراق الشهر المقبل، رغم كل الظروف والتحديات التي فرضتها جائحة كورونا.

وقال البابا فرنسيس للخدمة الجديدة الكاثوليكية (CNS) خلال مؤتمر الأساقفة الأمريكيين بحسب ما نقلت رويترز، إنه عازم على القيام برحلة إلى العراق الشهر المقبل حتى لو كان ذلك يعني أن العديد من المسيحيين العراقيين لن يتمكنوا من رؤيته شخصيًا بسبب القيود المفروضة على فيروس كورونا.

واضاف، "أنا اراعي الأشخاص الذين يعانون"، موضحا "ان المهم أن يروا البابا موجودًا في بلادهم حتى لو كان معظمهم يرونه على شاشة التلفزيون فقط بسبب متطلبات التباعد الاجتماعي".

وقال الجهاز العصبي المركزي، إن البابا البالغ من العمر 84 عامًا يعتزم المضي قدمًا في رحلة 5-8 مارس ما لم تكن هناك موجة جديدة خطيرة من الإصابة بفيروس كورونا هناك.

وقال بطريرك الكنيسة الكلدانية الكاثوليكية في العراق الأسبوع الماضي، إن البابا سيلتقي المرجع الشيعي آية الله العظمى السيد علي السيستاني.

وتأتي الزيارة التي استعصت على أسلاف فرانسيس وسط تدهور الأوضاع الأمنية في بعض أجزاء العراق وبعد أول تفجير انتحاري كبير في بغداد منذ ثلاث سنوات.

وكان العراق موطنًا للجاليات المسيحية لعدة قرون، لكن فر مئات الآلاف من المسيحيين من العنف الطائفي بعد سقوط نظام البعث، وعندما استولى تنظيم داعش الإرهابي علىجزء كبير من الشمال في 2014.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات