وكالة

تطبيق هاتفي يكشف كورونا من عينة اللعاب خلال 10 دقائق

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 02 شباط , 202180

أعلن علماء من جامعة أريزونا عن تصميم تطبيقًا للهواتف الذكية يمكنه اكتشاف فيروس كورونا من عينة اللعاب خلال 10 دقائق فقط.

وعند إقرانه بمجهر خاص يمكن تركيبه على هاتف ذكي، يقوم التطبيق بتحليل العينة بحثًا عن علامات الفيروس، ووفقًا للفريق الذي يقف وراءه، فإن الفكرة هي الجمع بين سرعة اختبار المستضد ودقة اختبار تفاعل البوليميراز المتسلسل PCR.

وتم تطوير التطبيق في الأصل كطريقة للبحث عن نوروفيروس، لكن العلماء أدركوا أنه يمكن تكييفه مع فيروس كورونا.

ويعمل الاختبار عن طريق إضافة عينة من اللعاب إلى ورقة مغطاة بالشمع تسمى ورقة موائع جزيئية، يم توجيه العينة من خلال قنوات معينة، وبعد تقديم العينة، يضيف المريض الأجسام المضادة مع حبات الفلورسنت، وفي حالة وجود عدد كافٍ من جسيمات كوفيد -19، ترتبط الأجسام المضادة بكل منها.

وأوضح الباحثون في دورية Nature Protocols "تظهر الجزئيات تحت المجهر على شكل كتل صغيرة من الخرز الفلوريسنت، والتي يمكن للمستخدم عدها بعد ذلك". ووفقًا للباحثين، تستغرق العملية برمتها، من إضافة العينة، ونقع الورقة في العينة، ثم التقاط صورة لها بالهاتف الذكي تحت المجهر وفحصها من 10 إلى 15 دقيقة.

وتم طرح التطبيق لأول مرة في عام 2019 لمكافحة نوروفيروس، وقام الفريق بتعديله لفحص فيروس كورونا، حيث أضافوا غلافًا مطبوعًا ثلاثي الأبعاد لملحق المجهر وشريحة ورقية ميكروفلويديك.

كما تم تقديم طريقة تسمى "العتبة التكيفية" التي تستخدم الذكاء الاصطناعي لتعيين عتبة الخطر وتفسير الاختلافات في نوع الهاتف المستخدم وجودة الورق وعوامل أخرى، بحسب موقع ميترو البريطاني.

المصدر

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات