وكالة

ايران.. مسؤولون يكشفون مسبب ليلة الذعر في طهران

twitter sharefacebook shareالسبت 30 كانون الثاني , 2021176

أكد مدير طوارئ طهران منصور درجاتي، في تصريح للتلفزيون الرسمي، أن تسرب المياه الناجم عن الأمطار الغزيرة الليلة في طهران إلى داخل أنظمة الإنذار في إحدى المؤسسات غرب العاصمة أدى إلى تفعيل الأنظمة وإطلاق صفارات الإنذار.

وتداول مواطنون إيرانيون مقاطع فيديو عبر منصات التواصل الاجتماعي توثق دوي صفارات الإنذار، معربين عن تخوفهم من وقوع حادث أمني جوي محتمل بالعاصمة وفق تعليقاتهم، حيث أشار بعضهم إلى أن صفارات الإنذار تدوّي في العاصمة الإيرانية طهران للمرة الأولى منذ 32 عامًا دون تحديد الأسباب.

من جهة أخرى ذكرت بعض المواقع الغير رسمية إن طائرة تركية خرجت عن مسارها، وحلقت فوق مناطق محظورة في سماء طهران، ما أدى لإطلاق صفارات الإنذار التي دوت في العاصمة الإيرانية قرابة نصف ساعة.

وكتب حساب أورورا إنتل على تويتر، والمختص بالأخبار الأمنية والعسكرية في العالم، أن صفارات الإنذار دوت غربي طهران بسبب تحرك الطائرة – على الأرجح – حول نظام الدفاع الجوي المتعلق بإنتاج الصواريخ الباليستية.

من جهته، نفى مطار "الإمام الخميني" الدولي تعرض طائرة تركية لخطر السقوط في طهران وقال: "الطائرة التركية غيرت مسارها نحو العاصمة الأذربيجانية باكو بسبب سوء الأحوال الجوية".

وأشارت إدارة المطار، إلى أن قبطان الطائرة التركية قال إنه "سيعود إلى مطار الإمام الخميني بعد تحسن الأحوال الجوية".

وأكدت الإدارة عودة الملاحة إلى طبيعتها عقب استقرار الأحوال الجوية، وأن طائرة تابعة لشركة "ماهان" قادمة من إسطنبول، وأخرى تابعة للخطوط الجوية الإيرانية "إيران اير"، هبطتا بسلام على مدرج المطار.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات