وكالة

وفاة الزعيم التاريخي للبعثيين في موريتانيا

twitter sharefacebook shareالخميس 14 كانون الثاني , 202185

اعلنت وسائل اعلام موريتانية عن وفاة  "ولد ابريد الليل" الذي وصفته بأنه من أشهر القيادات البعثية في البلاد.

والاسم الكامل لولد ابريد الليل هو محمد يحظيه ولد ابريد الليل، اذ قالت وسائل الاعلام انه "من أشهر القيادات في تاريخ الحركات السياسية في موريتانيا، وكان في مقام القائد التاريخي لحركة البعثيين في البلاد".

وتخرج ولد ابريد الليل من الجامعات الفرنسية، وكانت تربطه "علاقات وثيقة ببعض القيادات التاريخية للبعث العربي في سوريا والعراق".

وعاني من تجربة السجن عدة مرات بداية مشواره السياسي، وأنه تولى "العديد من المناصب الرسمية، من أشهرها وزارة الإعلام في بداية الحكم العسكري عقب انقلاب 1978، ثم أمينا عاما لوزارة الخارجية في بداية حكم الرئيس محمد خونه ولد هيدالة، قبل أن يسجن عقب المحاولة الانقلابية 16 مارس 1982 مع قادة التيار البعثي".

وتقول سيرته إنه "خرج من السجن بموجب عفو رئاسي عقب انقلاب 1984 ووصول الرئيس معاوية ولد سيد أحمد الطايع إلى الحكم، وعمل مسؤولا في الأمانة الدائمة للجنة العسكرية، ولكنه سرعان ما اعتقل من جديد 1988 مع ناشطين في التيار البعثي، وأطلق سراحه عقب إعلان التعددية السياسية سنة 1991".

واشتهر ولد ابريد الليل بكتاباته السياسية باللغة الفرنسية، والتي تترجم إلى العربية، وكانت تثير الكثير من التفاعل في الساحة السياسية الموريتانية.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات