عاجل
وكالة

دراسات.. سر جديد وراء سمنة المراهقين

twitter sharefacebook shareالسبت 09 كانون الثاني , 2021115

أكدت دراسة حديثة أن قلة النوم مرتبطة بزيادة احتمالية الإصابة بالسمنة لدى المراهقين بنسبة تصل إلى 80%، الآن لدى العلماء رؤى جديدة حول كيفية مساهمة قلة النوم في تقليل النشاط، بحسب موقع KSat الأمريكي.

وتشير الدراسة، إلى أن المزيد من النوم قد يكون المفتاح لمساعدة الأطفال والمراهقين على النشاط والحركة التي تقلل من إصابتهم بالسمنة، حيث درس الباحثون 37 عائلة بولاية "فلادفيا" لديهم أطفال ومراهقون، والذين ينامون عادة حوالي تسع ساعات ونصف الساعة في الليلة الواحدة، ثم درسوا حالات الأطفال والمراهقين عندما بدأوا في النوم في أوقات مختلفة ودراسة ساعات النشاط لاكتشاف الحركة.

وأظهرت النتائج أنه عندما ذهب الأطفال والمراهقون إلى الفراش بعد ساعة ونصف الساعة من المعتاد، وكلما أمضوا وقتاً أطول في مشاهدة التلفاز ووقتاً أقل في النشاط البدني خلال كل ساعة من اليوم. مع مرور الوقت، اكتشف العلماء أن عدم النشاط هذا يمكن أن يساهم في السمنة. وتظهر الأبحاث أن 58% من المراهقين في سن المدرسة الإعدادية و78% من طلاب المدارس الثانوية لا يحصلون على قسط كافٍ من النوم.

فيما تقول الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال إن المراهقين يجب أن يناموا ما بين ثماني إلى عشر ساعات كل ليلة، والأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 6 و12 عاماً يجب أن يحصلوا على 9 إلى 12 ساعة.

المصدر

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات