عاجل
وكالة

الساعدي: تحقيق البيئة الآمنة والأرض الثابتة جُل ما يسمو إليه الجيش

twitter sharefacebook shareالأربعاء 06 كانون الثاني , 2021106

اكد رئيس جهاز مكافحة الارهاب الفريق الاول الركن عبد الوهاب الساعدي، اليوم الاربعاء، ان جُل ما يسمو إليه الجيش العراقي هو تحقيق البيئة الآمنة والأرض الثابتة.

وقال الساعدي في بيان تلقته وكالة النبأ، "نحتفل اليوم بذكرى عزيزة على نفوسنا، نستحضر فيها بطولات رجال صدقوا الوعد، وبذلوا كل غال ونفيس من أجل أن يحيا هذا الوطن كريمًا أبيًا مرفوع الرأس، رجال رفضوا الاستسلام وآثروا المقاومة والإستشهاد بشرف وبسالة، ضاربين المثل لمن أتى بعدهم من أجيال، ومؤكدين أن العراق حُرٌ أبي يستحق كُل التضحية وكل الفداء".

واضاف، "نحتفل اليوم بالذكرى الـ ١٠٠ لتأسيس جيش العراق الباسل، هذه الذكرى التي نستدعي فيها المعاني والقيم التي تحمل بداخلها عظمة العراق ورصيده الحضاري العميق، جيش العراق الذي سطر في التاريخ أروع البطولات وكان حاضرًا في حروب أشقائه العرب".

وتابع، "إذ نستذكر بطولات رجال الجيش العراقي في الماضي، فإننا نتوجه بأسمى عبارات التحية والتقدير والاحترام لبطولاتهم فى الحاضر، فمع تغير طبيعة التحديات التي نواجهها لم تتغير وطنية وصلابة وعزم رجال الجيش، ومع تنامى ظاهرة الإرهاب البغيض كان رجال الجيش البواسل كعادتهم في الصفوف الأولى للمواجهة، بجانب إخوانهم البواسل من رجال القوات المسلحة وخلفهم أجهزة الدولة ومؤسساتها ممن يعملون في هدوء وصمت".

واكد الساعدي، ان "جُل ما يسمو إليه هذا الجيش هو تحقيق البيئة الآمنة والأرض الثابتة، لينعم شعبنا الصابر المُضحي بخيرات عراقنا العظيم، فتحية واجبة نُقدمها لجيشنا بكافة مُنتسبيه وضباطه وقادته لبطولاتهم وتضحياتهم".

كما وقدم تحية تقدير الى منتسبي جهاز مُكافحة الإرهاب ولأُسر الشهداء، ممن قدموا أغلى ما يملكون من أجل العراق.

 

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات