عاجل
وكالة

دراسات.. المتفائلون هم أوفر حظاً بالعمر الطويل

twitter sharefacebook shareالأثنين 04 كانون الثاني , 2021143

التفاؤل هو السلاح الأساسي الذي يستخدمه الإنسان عندما يُصاب بأي نوعٍ من التراجع النفسي، أو التراجع المعنوي، أو التراجع على مختلف الأصعدة في الحياة، والتفاؤل يعني الإيمان بالله سبحانه وتعالى، وبقضائهِ وقدرهِ.

 واتباع نمط حياة إيجابي والتفاؤل بما هو قادم، قد لا يكون مفيداً للصحة نفسية فحسب بل يمكن أن يكون أيضا أحد أسرار الحصول على الشباب المتجدد والعمر الطويل.  

ووفقاً لأحدث الدراسات الأمريكية يحظى المتفائلون والإيجابيون من الرجال والنساء بعمر أطول مقارنة بغيرهم، حيث يرتفع متوسط عمر الرجل بنسبة 11% فيما تصل إلى 15% عند النساء كما أنهم أوفر حظاً للعيش حتى 85 عاماً وأكثر مقارنة بالفئات ذات نمط الحياة السلبي والأقل تفاؤلا؛ واستنتج الخبراء النتائج السابقة عقب دراسة دقيقة لنمط حياة ما يزيد على 71500 رجل وامرأة.

كما ينعكس التفكير الإيجابي والتفاؤل على الصحة النفسية والجسدية للإنسان، حيث يساعد على خفض معدلات الاكتئاب والحد من التوتر والقلق كما يساهم في تحسين صحة القلب والأوعية الدموية وتقليل مخاطر الوفاة من أمراض القلب والأوعية الدموية.

المصدر

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات