الخميس 26 شباط , 2016

ميسي يحقق حلم "عاشقه الصغير" صاحب القميص البلاستيكي

حصل الطفل الأفغاني، مرتضى أحمدي، أصغر محبي ليونيل ميسي، أخيراً على قميص موقع من نجم الكرة الأرجنتيني، ليستبدله بالقميص البلاستيكي الذي أكسبه شهرة واسعة عبر الانترنت.

والد الطفل، عارف أحمدي قال إن ابنه طلب منه قميصا يشبه قميص نجمه المفضل ميسي لكن ذلك الطلب لم يكن بمقدوره، ليقرر بعدها أن يلبسه كيسا من البلاستيك باللونين الأزرق والأبيض لتقليد شكل قميص المنتخب الأرجنتيني.

والطفل مرتضى القاطن في منطقة جاغوري بأفغانستان انتشرت صوره عبر وسائل التواصل الاجتماعي بشكل كبير بعدما ظهر مرتدياً قميص النجم الشهير المصنوع من البلاستيك مكتوباً عليه الرقم عشرة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات