وكالة

الخارجية تعلق على قرار ترامب بشأن العفو عن محكومين بقتل 14 عراقياً

twitter sharefacebook shareالأربعاء 23 كانون الأول , 202074

علقت وزارة الخارجية، اليوم الأربعاء، على قرار ترامب بشأن العفو عن محكومين بقتل 14 عراقياً، معتبرة القرار لم يأخذ بالإعتبار خطورةِ الجريمة المرتكبة.

وذكرت الوزارة في بيان تلقته وكالة النبأ، انها تابعت القرار الصادر عن رئيس الولايات المتحدة الامريكية دونالد ترامب بشأن إصدار عفوٍ عن عددٍ من المحكومين بقتلِ أربعة عشر عراقياً وجرح أخرين في عام 2007، في حادثةٍ إستُنكِرت على مستوى الأوساط الدوليّة فضلاً عمّا خلّفته من إستهجانٍ ورفضٍ داخليين.

واضافت الوزارة، إنَّ هذا القرار لم يأخذ بالإعتبار خطورةِ الجريمة المرتكبة ولاينسجم مع التزام الإدارة الأمريكية المُعلن بقيم حقوق الانسان والعدالة وحكم القانون، ويتجاهل بشكل مؤسف كرامة الضحايا ومشاعر وحقوق ذويهم.

وأكدت، انها ستعمل على متابعة الأمر مع حكومة الولايات المتحدة الامريكيّة عبر القنوات الدبلوماسيّة لحثّها على إعادة النظر في هذا القرار.

أصدر الرئيس الأميركي دونالد ترامب عفوا بالكامل عن 4 حراس أمن سابقين في شركة "بلاك ووتر" أدينوا بارتكاب مجزرة خلفت 14 من الضحایا المدنيين في بغداد عام 2007، وحكم عليهم بالسجن لفترات طويلة، وهي مذبحة أثارت ضجة دولية بشأن استخدام متعاقدين خاصين في مناطق الحرب.

 

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات