وكالة

بدون انذار.. الوطنية تغادر كربلاء وغضب شعبي في المحافظة

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 15 كانون الأول , 2020241

وكالة النبأ/ كربلاء

تشهد محافظة كربلاء خلال الايام الماضية انقطاعاً  مستمراً للتيار الكهربائي، مع اشتداد موجة البرد والحاجة المتزايدة للطاقة، فيما تواصل الحكومة نقض تعهداتها بإيصال إنتاج الكهرباء إلى أقصى مدياته.

ورافق انقطاع الكهرباء في عموم كربلاء، تذمر واسع لأهالي المحافظة، احتجاجا على تجاهل الحكومة لوعودها، مما ينذر بموجة جديدة من التظاهرات، اذ نظم الاهالي في ناحية الخيرات تظاهرة شعبية احتجاجا على استمرار انقطاع التيار الكهربائي رغم عدم وجود ضغط على الشبكة الوطنية.

ونظم اهالي الناحية تظاهرتهم قربة محطة الخيرات لانتاج الطاقة الكهربائية بمشاركة عدد من موظفي العقود الذين لم يستلموا مستحقاتهم المالية منذ تسعة اشهر. 

ورغم وجود أربع محطات لتوليد الطاقة الكهربائية في كربلاء الا أنها تعاني من تردي واضح في عدد ساعات التجهيز حتى وصل الى اقل من خمس ساعات في اغلب مناطق المحافظة.

ومنذ سنوات يستورد العراق الكهرباء من إيران لسد احتياجته من الطاقة، فيما أعلنت الحكومة العراقية في وقت سابق عن خطة لتنويع منافذ استيراد الكهرباء من بينها الربط مع دول الخليج العربية، بالاضافة الى الاردن لكن من دون أي تحسن على مستوى تجهيز الطاقة الكهربائية في عموم العراق.

وتعهد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي إبان تشكيل حكومته في أيار الماضي، بمحاربة الفساد ومحاكمة المتورطين ورفع كفاءة المؤسسات على رأس أولويات حكومته.

ولم تستطع الحكومات المتعاقبة منذ 2003 ولحد الان إيجاد حلول لأزمة الطاقة في البلاد.

وكانت لجنة الطاقة النيابية قد كشفت في وقت سابق أنه تم انفاق 62 مليار دولار على الكهرباء خلال 17عام فقط.

ويخطط العراق لزيادة الطاقة الكهربائية وفقا لوزارة الكهرباء  عبر إدخال وحدات توليد جديدة إلى الخدمة، حسب ما أعلنت وزارة الكهرباء لكن ساعات التجهيز في تناقص مستمر.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات