وكالة

كذبة التعاسة.. كيف أبعدت فضائية ألمانية السعادة عن العراق؟

twitter sharefacebook shareالأثنين 14 كانون الأول , 2020109

إعداد: خالد الثرواني

يتناقل رواد مواقع التواصل الإجتماعي بين حين وآخر دراسات وإحصاءات وتقييمات يقال عنها "عالمية" يكون فيها العراق بذيل القائمة، ليشتعل بعدها صخب حفلة الشتائم والاتهامات والتخوين والاستهداف السياسي من قبل وسائل إعلام وسياسيون لتسقيط الخصوم بالاستناد إلى هذه المعلومات دون التأكد من مصادرها أو مصداقيتها.

قبل أيام إنتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي في العراق دراسة روجت لها فضائية ألمانية تبين أن البلاد الأكثر تعاسة بين دول العالم وقالت أن المصدر هو منظمة غالوب.

في بداية الأمر حورت القناة عنوان التقرير ودلست فيه تماشيا مع طبيعة البرنامج المروج له في الفضائية الألمانية الناطقة بالعربية الذي يسلط الضوء على حقوق المثليين في الشرق الأوسط، إذ لا يوجد تقرير يتحدث عن الشعوب الأكثر تعاسة، بل يصنف البلدان الأكثر سعادة، وينشر تحت عنوان "world happiness report".

ومن ينشر التقرير السنوي هو موقع  السعادة العالمي، ويتكون التقرير من 202 صفحة، ويدرس الموضوع من تأثيرات وعوامل عديدة، اقتصادية وسياسية واجتماعية وغيرها. أما المشاركين في اعداد التقرير مؤسسات كبيرة ومعروفة واسماءها مذكورة في الصفحة الأخيرة من التقرير منها: جامعة اوكسفورد، جامعة كولومبيا، مركز الاداء الاقتصادي، جامعة فانكوفر للاقتصاد، مركز ويلبينغ للدراسات، منظمة غالوب، وغيرها من المنظمات.

أما هذه السنة 2020 فشمل التقرير 153 بلد، وجاء العراق في التسلسل 110، قبل دول مثل: لبنان، أرمينيا، جورجيا، ايران، اوكرانيا، تونس، مصر، الهند، اليمن افغانستان أخيراً.

يذكر أن التقرير تم نشره  في موقع غالوب بتاريخ 20/3/2020 قبل 9 أشهر تقريباً ويبين أن العراق كان بعيدا جداً حتى عن ذيل القائمة.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات