الأحد 22 شباط , 2016

الصدر يدعو لتظاهرة مليونية في ساحة التحرير الجمعة المقبلة

دعا زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الاثنين، العراقيين الى الخروج بتظاهرة مليونية "سلمية" ضد كل "فاسد" و"داعشي" في ساحة التحرير وسط بغداد يوم الجمعة المقبل، محذراً من ازمة اقتصادية "حادة" واخرى أمنية "متردية".

وقال الصدر في بيان تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه، "اوجه ندائي الالهي الوطني هذا.. وان العين لعبرى وان القلوب لحرى.. اوجه ندائي واليأس يعتصرني مع هذا الكم الهائل من الفساد.. اوجه ندائي والشعب في بحبوحة الفقر والخوف والجوع والتخلف والسرقات والاغتيالات".

وأضاف الصدر، "أوجه كلامي لكل وطني غيور ولكل محب لوطنه، ولكل واع يعرف ما سيصل اليه العراق من أزمة اقتصادية حادة، وأزمة امنية متردية في قابل الايام"، داعياً إلى "الزحف من كل بقاع العراق معاً وفي جمعتنا المباركة هذه.. لنتظاهر بمظاهرة مليونية (سلمية) لمن هم خلف الجدار، ولنرعب كل فاسد وكل داعشي.. لنكون يداً بيد مع القوات الأمنية والحشد الشعبي.. ويداً بيد مع المرضى والجرحى والفقراء والمظلومين لانتشالهم من واقعهم المرير وواقعهم الاليم".

وأعرب الصدر في ختام بيانه عن ترحيبه بـ"كل عراقي شريف يريد الإصلاح ويكره الفساد ويريد العيش الرغيد والأمن العميم"، مشيراً إلى أن "ساحة التحرير موعدنا".

وكان صلاح العبيدي المتحدث باسم زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر اعتبر، أمس الأحد، أن رئيس الوزراء حيدر العبادي "ضيع" فرصة كبيرة، مؤكدا أنه كان بإمكانه "عبور" الأزمة التي تمر بها البلاد.

يذكر أن الصدر أعلن، في (13 شباط 2016)، عن مشروع اصلاحي يتضمن جوانب سياسية وأمنية واقتصادية ورقابية

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات