عاجل
وكالة

عالم فضاء يوضح مزاعم وجود كائنات فضائية على الأرض

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 08 كانون الأول , 2020173

ظهرت مؤخرا عدة مزاعم  تدعي نزول كائنات فضائية إلى كوكب الأرض،  لكنهم رفضوا كشف أنفسهم.

من جانبه رد العالم ومدير ابحاث الفضاء في بوسطن  فاروق الباز  في مداخلة هاتفية عبر قناة "الحدث اليوم" المصرية، وقال ساخرا من تلك الأنباء : "ليس هناك  صحة لهذا الكلام ، ولا يوجد أي إثبات علمي لأي حياة في الكون غير كوكب الأرض، ولا نعرف شيء".

قالت أول بريطانية ذهبت في رحلة إلى الفضاء إن "المخلوقات الفضائية موجودة ومن الممكن أن تكون حية بيننا على سطح الكرة الأرضية".

وذكرت البروفيسورة هيلين شارمان لصحيفة أوبزرفر البريطانية إن "الكائنات الفضائية موجودة وتحيا في مكان ما في هذا الكون".

وأضافت "الكائنات الفضائية موجودة، ولا شك في ذلك"، وكررت "هناك أشكال مختلفة تماما من الحياة" بين مليارات النجوم.

ودخلت البروفيسورة شارمان ، البالغة من العمر 56 عاما، التاريخ عندما سافرت إلى محطة الفضاء الروسية "مير" في مايو/ آيار عام 1991.

كما إن ظهور جسم معدني لامع في أماكن مختلفة من الولايات المتحدة الأمريكية وفي رومانيا في وقت سابق، أثار تساؤلات وحيرة المسؤولين قبل أن تعلن مجموعة فنية في نيو مكسيكو مسؤوليتها عن نصب تلك الألواح.

وانتشرت نظريات المؤامرة التي تكهّنت بوجود كائنات فضائية عندما اكتشف مسؤولو الحياة البريّة قطعة صلبة من الفولاذ المقاوم للصدأ يبلغ ارتفاعها 10 أقدام في منطقة نائية بصحراء يوتاه الأمريكية، في 18 نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي.

وبعد ما يقرب من أسبوعين، تم رصد تركيب مماثل يطل على نهر في تل باتكا دوامني، بمدينة بياترا نيمت شمالي رومانيا.

وظهر هيكل ثالث في قمة جبل باين في أتاسكاديرو بولاية كاليفورنيا، الأربعاء الماضي.

ونشرت المجموعة الفنية، ومقرها سانتا في شمال الأرجنتين، صورة من كتلة متراصة طويلة يتم إخراجها من ورشة عمل.

وكتب فريق العمل في تدوينة عبارة ساخرة موجهة لأصحاب نظريات المؤامرة: "هل هناك مهتمون بمجسم فضائي مقابل 45 ألف دولار؟".

المصدر

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات