وكالة

كيف تستفيد من طريقة ستار والحصول على وظيفة؟

twitter sharefacebook shareالأحد 06 كانون الأول , 2020129

تتبع اغلب الشركات طريقة ستار (STAR) وهي الطريقة الرسمية لكيفية التعامل عند التقديم لوظيفة ما، حتى تُنتج فكرة ناجزة عن المتقدمين لوظيفة ولاختبار قدراتهم في بعض الأحيان.

استخدام طريقة ستار

عندما يُطرح عليك في المقابلة سؤال يختص بالخبرات الماضية، فهذا السؤال مهم جدًا بالنسبة للمحاور، ويكشف عن العديد من الجوانب. لأنّ السلوكيات التي صدرت عنك في الماضي، يمكنها التنبؤ بالسلوك الخاص بالحاضر بصورة واضحة.

كما أنّ إجاباتك على هذه الأسئلة بشكل مميز تزيد من فرصتك، لأنّه يبرز إمكانياتك وقدراتك على التعامل في المواقف المختلفة. لذا، يمكنك الإجابة على هذه الأسئلة بمنهجية واضحة تظهر تميّزك، وهنا تستخدم منهجية STAR.

مثلا عند السؤال: أخبرني عن تجربة تفتخر بها نجحت فيها في الوصول إلى اتفاق مع أحد العملاء أثناء عملك السابق.

في المعتاد قد يسارع البعض بالإجابة على هذا السؤال قائلًا: لقد كان مطلوبا مني بيع المنتجات التي تقدمها الشركة، ونجحت في عمل ذلك بالفعل باستخدام قدراتي على التفاوض. هذه الإجابة توضّح النجاح، لكنّها لا تذكر الخطوات المتّبعة في التنفيذ. وفي المقابلات الشخصية يهتم المحاورون دائمًا بالتفاصيل.

لنأخذ المثال ذاته والإجابة من خلال STAR: في اجتماع قسم المبيعات، وُضعت الخطة الجديدة لعملنا خلال هذا الشهر. وطُلب مني بيع 10 قطع من المنتجات خلال 10 أيام، كانت هذه المرة الأولى التي يُطلب مني العمل على هذا المنتج. بعد مغادرتي الاجتماع بدأت التحرّك السريع لتنفيذ المطلوب، وقمت بالآتي:

1- دراسة المنتج المطلوب بيعه جيدًا، ومعرفة نقاط البيع الفريدة الموجودة به. وجدت أنّ أبرز ما يميّز هذا المنتج تحديدًا هو جودة الخامات المستخدمة في تصنيعه.

2- قراءة تقارير البيع القديمة داخل الشركة لمعرفة كل التفاصيل عن المنتج والأرقام السابقة الخاصة به. عرفت من خلال هذا أنّ النسبة الأكبر لشراء المنتج هم الشباب من عمر 18-25 عاما.

3- وضعت خطتي للبيع التي تركّزت على التواصل مع الأنشطة الطلابية، وتقديم عروض لهم لشراء المنتج من الطلّاب بنسبة متميزة في حالة العدد.

 4- تواصلت بالفعل مع 5 أنشطة طلابية، ومنحتهم العرض المناسب، وتفاوضنا بشأن الأسعار، حتى نجحت في إقناعهم بالسعر الذي أريده.

كانت النتيجة أنني تمكنت من بيع 20 قطعة خلال الأيام العشرة، وحصلت على جائزة أفضل موظف في قسمي لهذا الشهر.

الفائدة من الاجابة بطريقة ستار

بالطبع لا يعني ذلك أنّ الإجابة بالطريقة الأولى هي إجابة خاطئة. لكن الفكرة الرئيسية هي أنّ الإجابة بطريقة STAR تمنحك نتيجة أفضل في المقابلة، وتجعلك تركّز على عرض جميع التفاصيل الخاصة بالمهمة.

يمكن تلخيص الفائدة من هذه الطريقة في النقاط التالية:

1- سرد الإطار الزمني للمهمة وجميع الخطوات الخاصة بها، وهذا يجعل المحاور يفهم كيف تحركت من خطوة لأخرى بشكل تسلسلي، وبالتالي يكوّن صورة واضحة عن كونك شخصا منظّما في التعامل مع المواقف التي تمر بها في حياتك.

2- سرد التفاصيل الخاصة بالتنفيذ تعني أنّك شخص يملك استراتيجية في العمل. لأنّه في المعتاد قد لا تهتم بذكر خطوات مثل البحث في التقارير الماضية، وستركّز مباشرةً على ما حدث في التفاوض. بينما ذكر هذه التفاصيل يوضّح امتلاكك لفكر متميز يعمل طبقًا لخطة وبحث، ولا تعتمد فقط على مهاراتك في التفاوض.

3- ذكر الأرقام بصورة محددة في جميع الخطوات. وذكر الأرقام بصورة عامة مهم في أي شيء، لأنّ الأرقام تبرز النتائج بأفضل صورة، وتجعل نجاحاتك مدعّمة دائمًا بالأدلة والأرقام التفصيلية.

استخدام طريقة STAR في الإجابة على أسئلة السلوك، سيساعدك دائمًا في الظهور بأفضل شكل في المقابلة الشخصية. لذا، يمكنك البدء في توقّع الأسئلة التي قد تُطرح عليك في المقابلة، وتبدأ بالتفكير في المواقف الماضية من حياتك، ثم تجهيز STAR لكل سؤال منها، لتدخل المقابلة وأنت على قدر عال من الثقة، وقادر على إجابة الأسئلة بنجاح.

المصدر

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات