السبت 21 شباط , 2016

العمل العراقي يدعو الى ان يكون تحرير الموصل وطرد داعش مناسبة للوحدة لا للفرقة

اصدر المجلس السياسي للعمل العراقي اليوم الأحد، بيانا دعا فيه العراقيين الى جعل التحضيرات لتحرير الموصل مناسبة لإزالة اسباب الخلاف والفرقة والتوحد في موضوع تحريرها ، ومما جاء فيه:

"ينظر المجلس السياسي للعمل العراقي بعين القلق الى الأصوات السياسية النشاز التي ترفض مشاركة الحشد الشعبي في عملية تحرير مدينة الموصل ثاني اكبر المدن العراقية".

وأضاف البيان "في الوقت الذي ندعو هذه الأصوات الى ترك مصالحها الشخصية والفئوية والحزبية والعشائرية وتغليب المصلحة الوطنية العليا، فإننا ندعو كافة الأطراف الاخرى الى جعل عملية تحرير الموصل مناسبة للوحدة ونبذ الخلافات وتفويت الفرصة على دعاة التقسيم والفرقة".

وأشار البيان الى "ان دعوة رئيس مجلس الوزراء التي اطلقها بالأمس في مجلس النواب بضرورة مشاركة الحشد الشعبي في تحرير الموصل يجب ان تحترم مثلما يجب ان تحترم الدماء الزكية التي سالت لتطهير تكريت وبيجي وحمرين ومكحول وباقي المناطق".

وختم البيان "مع احترامنا لمشاعر اهالي تلك المناطق في حقهم بتحرير اراضيهم من داعش الارهابي، فإننا نتمنى ان يحترموا هم كذلك حقوق اخوانهم في الوطن ورغبتهم في تحرير اراضيه".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات