شبكة النبأ المعلوماتية

للمتعافين من كورونا .. عواقب محتملة تتطلب مراجعة الطبيب

twitter sharefacebook shareالسبت 21 تشرين الثاني , 2020147

تحدثت أخصائية الأمراض الجلدية الأمريكية أوهارا أيفاز في مراجعة إخبارية لمركز سيدارز سيناي الطبي عن مشكلة شائعة لمرضاها الذين تعافوا من فيروس كورونا.

وقالت الأخصائية، "لقد جاء المرضى إليّ بسبب تساقط الشعر الناجم عن الإجهاد، كانوا إما خائفين جدًا من الموت في بداية العام أو كانوا مرضى بفيروس COVID-19، لكن العواقب رأوها بالضبط بعد ثلاثة أشهر، هذا محير لأن الموقف المجهد قد مر والمظاهر الجسدية تحدث الآن فقط".

كما أشارت الطبيبة، إلى أنه إذا فمن الضروري استشارة الطبيب على الفور عند ملاحظة تساقط الشعر، حيث قد تكون الأسباب مشاكل في الغدة الدرقية أو فقر الدم ومع ذلك، إذا كان اللوم هو التوتر فقط، فغالبًا ما تختفي المشكلة من تلقاء نفسها مع السبب الذي جعل الشخص يشعر بالقلق.

وكشفت وزارة الصحة الروسية، اليوم الخميس، أن الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية هم أكثرعرضة للوفاة في حال إصابتهم بفيروس كورونا المستجد.

وقال كبير أطباء القلب في وزارة الصحة الروسية، سيرغي بويتسوف، في حديث نقله موقع "زفيزدا" الروسي، "الأشخاص الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية نفسها لا تزيد من خطر الإصابة بفيروس كورونا، لكنها تزيد من احتمالية حدوث مضاعفات من الفيروس لمثل هؤلاء المرضى، حيث يزيد معدل دخول هؤلاء المرضى إلى المستشفى بنسبة 6 مرات، ويزيد معدل الوفيات بينهم حسب أحدث البيانات 12 مرة".

وتشهد روسيا ارتفاعا ملحوظا في أعداد الإصابات اليومية بفيروس "كورونا" المستجد، وقد دعت سلطات العاصمة الروسية موسكو أرباب الأعمال لنقل 30 في المئة من العاملين إلى نظام العمل من المنزل، بالإضافة إلى تمديد العطلة المدرسية لمدة أسبوعين، وتشديد الرقابة على التزام المواطنين بارتداء الأقنعة الواقية.

 

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات