شبكة النبأ المعلوماتية

الصحة: تهاون كبير من قبل المواطنين بالاجراءات الوقائية والمتعافون تركوا الاحتياطات

twitter sharefacebook shareالجمعة 20 تشرين الثاني , 2020141

حذرت وزارة الصحة والبيئة من تهاون المواطنين بعدم الالتزام بالتعلميات، والتدابير الوقائية الخاصة بفيروس كورونا، مشددة على ضرورة إرتداء المتعافين من الوباء الكمامات.

وقالت الوزارة في بيان اليوم الجمعة انه "لا زال هناك تهاون كبير من قبل المواطنين بالاجراءات الوقايئية، وعدم التزامهم بالتعليمات الصحية الصادرة عن وزارة الصحة وخاصة في عدم ارتداء الكمامة وعدم التقيد بالتباعد الجسدي والمشاركة في التجمعات البشرية واقامة حفلات الاعراس ومراسيم العزاء ذات التجمعات البشرية الكثيفة بشكل طبيعي جداً بدون التقيد باي اجراء وقائي".

وأضاف "لاحظت الفرق الرقابية ان معظم الذين اصيبوا سابقا قد تركوا ارتداء الكمام واخذوا بممارسة حياتهم بشكل طبيعي وعدم التقيد بالتباعد الجسدي ظناً منهم بانهم اكتسبوا المناعة ولن يصابوا مرة اخرى"، موضحة ان "هذا لا دليل عليه بل سجلت حالات عدة بالعالم والعراق رجوع اعراض المرض مرة اخرى بعد عدة اسابيع، مما يستدعي الاستمرار بالتقيد بهذه الاجراءات لمن اصيبوا سابقا."

وأشارت الوزارة الى ان "هذا الوضع خطير ويدعو للقلق الشديد خاصة ونحن مقبلون على فصل الشتاء وانخفاض معدلات درجة الحرارة الذي يكون الظرف المساعد لانتشار العدوى للفيروسات التنفسية وهذا ما حصل في العالم الان نتيجة للموجة الثانية التي عصفت بكثير من دول العالم والدول المجاورة كالاردن التي بدأت انظمتها الصحية والاقتصادية بالانهيار من ارتفاع عدد الوفيات نتيجة ارتفاع مروع لعدد الاصابات الذي استنفذ كل القدرات الصحية وانهك المستشفيات مما ادى الى ارتفاع الوفيات وهذا ما يظهر من الارقام المخيفة في العالم، فقد بلغ عدد الاصابات في العالم ليوم امس ٦٤٧٧١٧ اصابة والوفيات ١٠٧٥٨ حالة كاعلى معدل وصلت اليه الوفيات منذ بدء الجائحة".

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات