الخميس 19 شباط , 2016

روسيا تتهم تركيا بتجنيد مواطنين روس لصالح تنظيم داعش الارهابي

اتهمت روسيا تركيا بمساعدة جماعة "داعش" الارهابية في تجنيد مواطنين من الاتحاد السوفياتي السابق للقتال في سوريا.

وتأتي هذه الاتهامات في رسالة وجهتها روسيا الخميس الى مجلس الامن الدولي، وسبق ان اتهمت موسكو انقرة بتسهيل عبور الجهاديين الاجانب حدودها في اتجاه سوريا.

وجاء في الرسالة "ان ممثلين لتنظيم داعش، بمساعدة اجهزة الاستخبارات التركية، اقاموا شبكة واسعة في انطاليا (تركيا) لتجنيد افراد وصلوا الى تركيا من دول الاتحاد السوفياتي السابق بهدف السماح بمشاركتهم في النزاع السوري وربما نقلهم الى روسيا".

وتحدد الرسالة اسماء العديد من "المجندين" الآتين من قرغيزستان واذربيجان والقوقاز الروسي.

واضافت "ان التجنيد حصل خصوصا في سجون تركية، اذ كان المجندون يعرضون على المعتقلين الذين يوافقون على (ممارسة انشطة ارهابية)، الاستفادة من خدمات محام وامكان (عقد اتفاق) مع القضاء التركي".

وتابعت الرسالة "في ايلول/سبتمبر 2015، نقلت مجموعة من الف مقاتل في تنظيم داعش وصلوا من بلدان في اوروبا واسيا الوسطى من تركيا الى سوريا عبر معبر غازي عنتاب الحدودي".

كذلك، اتهمت موسكو في رسالتها اجهزة الاستخبارات التركية بانها ساعدت منذ نهاية كانون الاول/ديسمبر 2015 في تنظيم نقل مقاتلين لـ "داعش" في سوريا الى اليمن عبر تركيا، وذلك في طائرات عسكرية تركية.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات