شبكة النبأ المعلوماتية

دبلوماسي أمريكي يكشف رغبة سعودية بالانفتاح على اسرائيل

twitter sharefacebook shareالسبت 14 تشرين الثاني , 202073

قال السفير الأمريكي للحريات الدينية سام براونباك إن المسؤولين السعوديين أعربوا له، في اجتماعات خاصة، عن رغبتهم في الانفتاح على "إسرائيل"، وذلك بعد تطبيع كل من الإمارات والبحرين مع الاحتلال الإسرائيلي.

وأعرب السفير الأمريكي، في مقابلة مع قناة "الجزيرة"، عن أمله في أن تتحول تلك الحوارات إلى أفعال، بحسب ما ذكرت "الجزيرة نت" السبت.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أعلن، في 3 أغسطس الماضي، تطبيع الإمارات مع "إسرائيل"، وألحقه بعد أقل من شهر بإعلان البحرين الأمر نفسه، ووقعت أبوظبي والمنامة مع تل أبيب في 15 سبتمبر اتفاق التطبيع برعاية أمريكية.

وتوقع ترامب انضمام السعودية إلى الاتفاق الذي أطلق عليه اسم "أبراهام"، ويفضي إلى التطبيع الكامل للعلاقات مع "إسرائيل".

أما السعودية فأعلنت -وفق وزير خارجيتها الأمير فيصل بن فرحان آل سعود- أن التطبيع بين بلاده و"إسرائيل" من المتصور حصوله في النهاية.

وقال الوزير السعودي- في تصريحات أدلى بها الشهر الماضي لمعهد واشنطن- إن جلب الفلسطينيين والإسرائيليين إلى طاولة المفاوضات يجب أن يكون أولوية في المرحلة الراهنة.

وأضاف حينها: "نحن ملتزمون بالسلام، وهو ضرورة إستراتيجية للمنطقة، والتطبيع مع "إسرائيل" في نهاية المطاف جزء من ذلك، وهذا ما اقترحته خطة السلام العربية، وما جاء في اقتراح المملكة عام 1981، لذلك نحن دائماً نتصور أن التطبيع سيحصل، لكن علينا أيضاً أن نحصل على دولة فلسطينية وعلى خطة سلام فلسطينية إسرائيلية".

وكانت وكالة الأنباء السعودية ذكرت، مطلع سبتمبر الماضي، أن الهيئة العامة للطيران المدني وافقت على السماح بعبور أجواء المملكة للرحلات الجوية القادمة إلى دولة الإمارات والمغادرة منها للدول كافة.

وبناء على القرار ستتمكن الرحلات الجوية بين الإمارات و"إسرائيل" من التحليق فوق السعودية، وهو ما يقلل مدة الطيران بينهما ساعات عدة.

المصدر: الخليج أون لاين

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات