وكالة

قبيلة سعودية تدعو بريطانيا لمقاطعة قمة العشرين في المملكة

twitter sharefacebook shareالخميس 12 تشرين الثاني , 202081

دعت قبيلة الحويطات السعودية وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب لمقاطعة قمة مجموعة العشرين المزمع عقدها في المملكة، بعد أن أجبرت على ترك ديارها من أجل إنشاء مدينة ضخمة.

وأرسل محامي القبيلة في المملكة المتحدة رودني ديكسون، يوم أمس الأربعاء، رسالة إلى راب، بحسب صحيفة التلغراف البريطانية.

ونصت الرسالة على أن الوقوف إلى جانب القبيلة "واجب أخلاقي"، بعد أن أُجبرت على ترك المنطقة الشمالية الغربية من المملكة السعودية حيث عاشت قروناً.

وجاء في الرسالة أيضاً: إن "قبيلة الحويطات ضحية الانتهاكات الجسيمة المستمرة لحقوق الإنسان من قبل حكومة السعودية".

وأرسل ديكسون رسالة مشابهة إلى المجلس الأوروبي، وأخرى إلى المفوضية الأوروبية، يحثهم فيها على اتخاذ ذات الموقف.

وتعتبر مدينة "نيوم"، البالغة تكلفتها 500 مليار دولار والمكونة من ناطحات سحاب في المنطقة المطلة على البحر الأحمر، أهم مشروع لولي العهد السعودي محمد بن سلمان.

ويؤكد ناشطون سعوديون في المنفى أن قوات الأمن السعودية اعتقلت نحو 20 فرداً من قبيلة الحويطات وقتلت أحدهم.

وفي حديث لها مع الصحيفة دعت علياء أبو تايه الحويطي، وهي ناشطة تنتمي للقبيلة وتقيم في لندن، الناس إلى "عدم الاستثمار في هذا المشروع المبني على دماء الحويطات".

وفي أكتوبر الماضي، طالب 65 برلمانياً أوروبياً قادة بلدانهم ومسؤولي الاتحاد الأوروبي بعدم المشاركة في قمة العشرين التي ستستضيفها السعودية؛ نظراً إلى انتهاكات الأخيرة في مجال حقوق الإنسان.

وفي نوفمبر 2019، تسلمت السعودية رئاسة مجموعة العشرين لمدة عام، وذلك خلال حفل أقيم في مدينة ناغويا اليابانية.

ومن المقرر أن تترأس السعودية قمة مجموعة العشرين، التي تواجه دعوات مقاطعة واسعة من منظمات حقوقية ومؤسست دولية؛ بسبب ملف الرياض في حقوق الإنسان، لا سيما فيما يتعلق بمقتل خاشقجي واعتقال الناشطة لُجين الهذلول.

وأواخر سبتمبر الماضي، قاطع عمداء باريس ولندن ولوس أنجلس قمة العمداء التي عُقدت افتراضياً ضمن فعاليات القمة.

المصدر: الخليج أون لاين

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات