شبكة النبأ المعلوماتية

إدارة ترامب.. لا نزال نعمل لمعالجة مخاطر تيك توك

twitter sharefacebook shareالخميس 12 تشرين الثاني , 202068

ذكرت  إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في بيان لها، امس  الأربعاء إنها لا تزال تعمل على معالجة مخاوفها الأمنية بشأن التطبيق الصيني "تيك توك" بعد أن طلبت الشركة من الحكومة مهلة إضافية من ثلاثين يوما لبيع عملياتها في الولايات المتحدة، لأنها "تواجه طلبات جديدة متواصلة بدون أي توضيحات حول ما اذا كانت حلولها المقترحة ستقبل، لكن السلطات لم تمنحها المهلة بعد.

ويتهم ترامب منذ أشهر من دون تقديم أدلة، هذا التطبيق الرائج جدا لتشارك الفيديوهات باستغلال معطيات المستخدمين الأمريكيين لحساب بكين، وتنفي الشركة هذه الاتهامات بشكل قاطع.

 ووقع ترامب في وقت سابق مجموعة أوامر ضد منصة الفيديو هذا، واحد هذه  الأوامر من "بايت دانس" هي بيع أنشطة تيك توك الأمريكية خلال 90 يوما على خلفية أمن الولايات المتحدة القومي.

 وذكرت وزارة الخزانة الأمريكية إنها "لا تزال تركز على التوصل إلى حل لمخاطر الأمن القومي الناشئة عن استحواذ +بايت دانس+ الصينية على ميوزيكال. لي".

كانت شركة "بايت دانس" قامت بتأسيس "تيك توك" في الولايات المتحدة قبل ثلاث سنوات من خلال شراء تطبيق "ميوزيكال.لي" الذي كان متواجدا بالفعل، ودمجته مع تيك توك في العام 2017، وبلغ عدد مستخدمي تطبيق "تيكو توك"  في الولايات المتحدة فقط "مئة مليون".

واعترضت وزارة الخزانة على اتهامات الشركة الصينية للحكومة بعدم الوضوح، وقالت "كنا واضحين مع بايت دانس بخصوص الخطوات الضرورية" للتوصل إلى حل.

من جانبها أعدت تيك توك خطة لإنشاء شراكة جديدة تضم شركة أوراكل الأميركية بصفتها شريكا تكنولوجيا في الولايات المتحدة وشركة وولمارت الأمريكية كشريك تجاري.

ويبدو أن المشروع يناسب الإدارة الأمريكية لكن الشركة لا تزال تنتظر الموافقة.

اشترك في قناة وكالة النبأ على التلجرام لمتابعة آخر الأخبار
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات